الجزائر وليبيا تتفقان على مبادرات في مجال التعاون الأمني

 كشف رئيس الحكومة الليبية علي زيدان عن اتفاق مع الجزائر لإطلاق جملة من المبادرات تهدف إلى تعزيز التعاون الأمني بين البلدين.

وقال زيدان عقب مباحثات أجراها مع الرئيس عبد العزيز بوتفليقة في 10 كانون الأول/ ديسمبر بالعاصمة الجزائرية "إن الجزائر وليبيا اتفقتا على جملة من المبادرات في مجال التعاون الامني التي ستنطلق بداية شهر كانون الثاني /يناير 2013" من دون أن يكشف عن تفاصيلها.

وأوضح أن المباحثات كانت "فرصة للتطرق إلى الأمور السياسية والأمنية حيث وجدنا توافقا تاما حول معظم القضايا".

وأشار إلى أن الشق الأمني شمل "الشأن الأمني الحدودي والمواقف السياسية المختلفة ".

وقال "إن التعاون الأمني يعد بداية الانطلاق في علاقة جديدة مرتكزة على الأخوة الصادقة والاحترام الحقيقي واحترام سياسة الدول والتعهدات والإلتزامات ومبدأ عدم التدخل في الأمور الداخلية للدول الأخرى" فضلا عن "التعاون من أجل تنمية وتطوير البلدين من خلال تبادل الزيارات الصادقة بين الطرفين".

وأكد ان زيارته إلى الجزائر جاءت من أجل "التأسيس لعلاقة متينة ومتجذرة مع الشعب الجزائري" لافتا إلى أن "الثورة الليبية جاءت لتدعيم أواصر الأخوة مع كافة الأشقاء في العالم العربي والإسلامي والمغرب العربي".

وقال "تعمدت بأن تكون أول زيارة لي للجزائر لاعتبارات متعلقة بخصوصية هذا البلد وخصوصية ثورة أول نوفمبر (ثورة التحرير الجزائرية ضد الإستعمار الفرنسي في 1 نوفمبر 1954) وشعبها العزيز على قلوبنا" معربا عن أمله في أن "تتواصل العلاقة اليوم من أجل تأمين بلداننا وتطويرها".

يذكر أن زيدان بدأ اليوم زيارة رسمية إلى الجزائر تستمر يومين بدعوة من نظيره الجزائري عبد الملك سلال.

UPI

Be the first to comment

اترك رد

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

Translate