شركة Ares Shipyard تزود قوات خفر السواحل القطرية بزوارق دورية سريعة

جرت خلال فعاليات معرض IDEF الدفاعي في 8 أيار/مايو، اتفاقيات وعمليات تطوير تعاون بين أطرافٍ مختلفة شاركت في المعرض ، ومنها تطوير العلاقة الدفاعية بين قطر والشركات التركية ، فقد شاركت كل من Ares التركية، ووفد رسميّ من قطر في فعاليات المعرض، حيث تم تأكيد على أواصر التعاون بين الجانبين.

وقد مرت هذه العلاقة التركية – القطرية بمحطّة مهمة في العام 2014، حيث تمّ، خلال معرض ومؤتمر الدوحة الدولي للدفاع البحري  “Dimdex 2014 الذي جرى في آذار/ مارس 2014، تطبيق اتفاق التعاون العسكري بين تركيا وقطر، الذي تم توقيعه في تموز/أغسطس 2012، وقد ركز على ثلاثة قطاعات هي الشرطة، وخفر السواحل، وحرس الحدود، بالاضافة الى التعاون في مجال حفظ السلام والاستقرار، والمساعدات الإنسانية وتبادل العناصر والمعلومات، ومكافحة الإرهاب، ومكافحة القرصنة.

اتفاق قطر مع شركة Ares لشراء زوارق بحرية سريعة لصالح القوات البحرية

وفي التفاصيل، تم توقيع إتفاقية تفاهم ما بين وزارة الداخلية القطرية ممثلة بالعميد عبد الله سعد الخارجي نائب رئيس قسم الخدمات اللوجستية، وشركة Ares Shipyard التركية لبناء السفن ويمثلها السيد كريم كلافاتوغلو، رئيس مجلس إدارة الشركة والمدير التنفيذي، حيث تم الاتفاق على توفير 17 زورق دورية سريع في خلال 4 سنوات ونصف لقوات خفر السواحل القطرية (تم تسليم ثمانية منها حتى الآن)، وقد بلغت قيمة هذه الزوارق 220 مليون دولار.

وفي هذا الإطار، وعلى هامش معرض IDEF 2015،  قال العميد أحمد البديد، مدير إدارة أمن السواحل والحدود في قطر، في حديثٍ خاص للأمن والدفاع العربي، أنّه من المتوقّع إستلام زورقين من أصل 5 زوارق.

وأضاف بأنّ قطر تزيد من جهوزيّتها الأمنيّة ضمن خطة إستراتيجية تدوم لفترة خمس سنوات، وذلك عبر التزوّد بأنظمة عسكرية وأمنيّة جديدة، تطبيقا للرؤية المتكاملة حول الحاجات الدفاعية لقاتها المسلحة.

وأشار البديد إلى أن الزوارق ستكون مختلفة الأحجام، تشمل زورقين يبلغ طول الواحد منهما 47 متراً، و10 زوارق بطول 33 متراً، و5 زوارق أخرى يبلغ طولها 23 متراً.

ومن شأن هذه الزوارق تعزيز تواجد قوات أمن السواحل والحدود طوال الأربع وعشرين ساعة في المياه القطرية، وتوفير تغطية شاملة لكل السواحل القطرية.

وبالإضافة إلى ذلك،  فإنها تتضمن آخر تكنولوجيا الزوارق البحرية ومن بينها كاميرات الرصد والرادارات علاوة على أنها تستخدم نظام الدفع بالماء وهو نظام جديد.

وفي ما يخصّ تدريب قوات أمن السواحل والحدود على المعدات الجديدة، أوضح العميد البديد: “إن التدريب سيكون من قبل الشركة التي ستوفر الزوارق بالتعاون مع مركز التدريب في إدارة الامن”.

وفي سياقٍ متّصل، أعلنت شركة Ares أنها بدأت بتصنيع زوارق للدورية السريعة ذات طول 24 متر و34 متر، لصالح قوات خفر السواحل القطرية، كما وأنها ستبدأ بإنتاج زوارق ذات طول 47 متر، في هذه السنة.

تجدر الإشارة إلى أنّ شركة Ares Shipyard مختصّة في بناء زوارق وسفن متطورة يتراوح طولها من 7 إلى 77 متر.

Be the first to comment

اترك رد

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.