إنشاء مجموعة عمل سعودية-روسية مشتركة في مجال الطاقة الذرية

سيتم إنشاء مجموعة عمل سعودية-روسية مشتركة خاصة بالأبحاث العلمية، تطوير التقنية وتبادل الخبرات في مجال الاستخدامات السلمية للطاقة الذرية، بالإضافة إلى تبادل الخبرات وتنظيم ورش العمل والندوات بين الطرفين، وتبادل المعلومات المفتوحة غير محدودة التداول ذات الطابع العلمي والتقني ونقل المواد والتقنية بين الدولتين. هذا وتم إقرار إنشاء لجنة تنسيقية مشتركة مكونة من أعضاء تعينهم سلطات البلدين، لمراقبة تنفيذ الاتفاقية والنظر في الموضوعات التي تطرأ خلال التنفيذ، وكذلك عقد المشاورات بين الطرفين حول الموضوعات ذات الصلة بالتطبيقات السلمية للطاقة النووية.

وتأتي مجموعة العمل تلك في إطار الاتفاقية التي وقعت عليها المملكة العربية السعودية وروسيا في مجال الاستخدامات السلمية للطاقة الذرية. يُشار إلى أن مادتها الثالثة نصّت على تصميم مفاعلات الطاقة ومفاعلات الأبحاث النووية وبنائها وتشغيلها وإخراجها من الخدمة وأنظمة تحلية المياه المالحة ومسرعات الجسميات الذرية، وكذلك تصميم المواد والمكونات المستخدمة في مفاعلات الطاقة النووية ومفاعلات الأبحاث وإنتاجها وتطويرها.

ووفق ما نقل موقع “الاقتصادية” الالكتروني، الذي حصل على نسخة من الاتفاقية، فقد اختارت السعودية مدينة الملك عبد الله للطاقة الذرية والمتجددة لتكون الطرف المسؤول عن تنفيذ بنود الاتفاقية كافة، فيما اختارت الحكومة الروسية أن تكون شركة الطاقة الذرية الحكومية “روس أتوم” هي السلطة المتخصصة في تنفيذ أوجه التعاون كافة بين البلدين. هذا وتكون دائرة التفتيش الاتحادي لشؤون البيئة والتقنية الذرية هي السلطة المختصة بشؤون الأمن والأمان النووي وتنظم الوقاية من الإشعاعات والرقابة على الحماية المادية للمنشآت والمرافق النووية ومصادر الإشعاع ومناطق التخزين والمواد النووية والإشعاعية، بحسب الموقع نفسه.

Be the first to comment

اترك رد

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

Translate