بعد صواريخ إس-300 روسيا ترجح توريد أسلحة إضافية لإيران

أكد رئيس مؤسسة التعاون العسكري التقني الروسية، ألكسندر فومين، في 26 نيسن ابريل، أن موسكو لا تستبعد إرسال أنواع إضافية من الأسلحة لإيران، مع استمرار توريدات صواريخ “إس-300”. وبحسب وكالة روسيا اليوم، أشار فومين إلى أن الحديث يدور هنا فقط عن الأسلحة غير المحظورة على طهران، وفق قائمة منظمة الأمم المتحدة.
وقال فومين للصحفيين: “لقد أبرمنا عدة اتفاقات مع إيران، ويمكن أن يتم التوقيع على اتفاقات أخرى، لكنها لن تخص سوى الأسلحة التي يمكن توريدها، والتي لم تدرج في القائمة الأممية”.وفيما يتعلق بتسليم منظومات صواريخ “إس-300” للجمهورية الإسلامية، أكد فومين تواصل توريدها، لافتا إلى أن هذه العملية “تسبق الجدول المخطط”.
وكان دميتري روغوزين، نائب رئيس الوزراء الروسي، أفاد في 11 نيسان/ أبريل الجاري ببدء روسيا توريد “إس-300” لطهران، مضيفا أن العملية ستنتهي قبل أواخر العام الحالي. وفي سياق آخر، نفى فومين للصحفيين العمل على استئناف توريد منظومات صواريخ “إس-300” الروسية إلى سوريا.

Be the first to comment

اترك رد

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.