تدريب “خليفة-2” المصري-الإماراتي: أحد أقوى وأكبر التدريبات المشتركة بمنطقة الخليج العربي

ستجري القوات البحرية المصرية والإماراتية تدريباً مشتركاً تحت عنوان “خليفة-2″، حيث وصلت تشكيلات من القوات البحرية المصرية إلى دولة الإمارات العربية المتحدة في 11 نيسان/أبريل للمشاركة في التدريب، تأكيداً على عمق العلاقات التاريخية والإستراتيجية التي تربط البلدين، وفي إطار خطة التدريب المشترك بينهما.

ويشتمل تدريب “خليفة–2″، الذى يمثل أحد أقوى وأكبر التدريبات المشتركة بمنطقة الخليج العربي، على العديد من الأنشطة والفعاليات لتوحيد المفاهيم القتالية، ونقل وتبادل الخبرات التدريبية بين القوات المشاركة لكلا البلدين، بالإضافة إلى التدريب على إدارة أعمال القتال البحري المشترك بإستخدام أحدث التكتيكات البحرية وأساليب القتال الحديثة، وفقاً لوزارة الدفاع المصرية.

هذا وكانت قوات الصاعقة البحرية للبلدين شاركت عام 2014 في تدريب “خليفة-1″، حيث تم تنفيذ العديد من الأنشطة التدريبية المشتركة لتأمين نطاق الحدود البحرية وحركة النقل البحري والأهداف الاقتصادية في البحر وعلى الساحل، من خلال التدريب على تخطيط وإدارة أعمال هجومية ودفاعية، وتدريب القوات على أعمال الاعتراض البحري والتصدي لمخاطر العائمات السريعة التي تعترض السفن التجارية والوحدات البحرية أثناء الإبحار في الممرات والخطوط الملاحية، حيث تصدت إحدى القطع البحرية لهجوم عدد من العائمات السريعة المعادية لأغراض القرصنة أو القيام بأعمال تخريبية والاشتباك معها.

هذا ورصد التشكيل البحري للقوات المشاركة الأهداف الجوية المعادية، وتتبعها بواسطة الرادارات ومستشعرات السفن، للتصدي للهجوم الجوي المعادي باستخدام الصواريخ والمدفعية المضادة للطائرات، ومنظومة الدفاع الجوي قريب المدى ضد الصواريخ بكل سفينة.

Be the first to comment

اترك رد

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

Translate