صفقة بقيمة 5 ملايين دولار لإزالة ألغام تنظيم داعش في الرمادي

عدد المشاهدات: 692

خصصت الولايات المتحدة الأميركية 5 ملايين دولار لإزالة الألغام التي زرعها تنظيم داعش في الرمادي، وتدريب عراقيين على ذلك. هذا وستقوم بذلك شركة سترلينغ، ومقرها ولاية تنيسي التي تعتبر من أكبر الشركات العالمية التي تعنى بإدارة وتفكيك الألغام”، وفق ما أعلن بيان أميركي في 4 نيسان/أبريل. وتقول الولايات المتحدة ومحافظ الأنبار، إن “قلة عدد الخبراء العراقيين، سواء العسكريين أو المدنيين المدربين على إزالة المتفجرات، قد أبطأ المساعي لاستعادة الأمن”.

ووفقاً لوكالة رويترز، تسببت مئات العبوات الناسفة التي زرعت في شوارع الرمادي ومبانيها في تأخير عودة نصف مليون مشرد من سكان المدينة منذ استعادتها القوات العراقية بدعم من طيران التحالف الدولي قبل ثلاثة أشهر من سيطرة داعش.

هذا وقال مسؤول أميركي لرويترز إن “النرويج وافقت على دفع 5 ملايين دولار، ويتوقع توفير 5 ملايين أخرى من شركاء آخرين في التحالف الذي تقوده الولايات المتحدة ضد داعش في العراق وسوريا”، في حين أكد دبلوماسي بارز في بغداد توقيع العقد مضيفاً أن عراقيين وأجانب سيشاركون في أنشطة تفكيك الألغام، ولم يتضح لأي دول ينتمي هؤلاء الأجانب. وأكد مسؤول محلي أن فريقا من الخبراء الدوليين وصل الرمادي قبل أيام وقام بمهام استطلاعية.

يذكر أن الولايات المتحدة الأميركية خصصت منذ العام 2003 مبلغ 280 مليون دولار لإزالة الألغام في العراق.

  بدء أكبر مناورات بحرية في العالم في هاواي

Be the first to comment

اترك رد

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

Translate