بريطانيا تدعم الجيش اللبناني بثلاثين مليون دولار لتأمين حدوده وتدريب الجنود

أعلن وزير الخارجية البريطاني في 31 آذار/مارس أن بلاده ستقدم إلى الجيش اللبناني نحو ثلاثين مليون دولار (26,3 مليون يورو)، هدفها خصوصاً المساعدة في تأمين حدود لبنان مع سوريا. وخلال زيارته الأولى لبيروت بوصفه وزيراً للخارجية، أوضح فيليب هاموند أن المملكة المتحدة ستقدم 4,5 ملايين جنيه (5,7 ملايين يورو) للمساعدة في تدريب أكثر من خمسة آلاف جندي.

إلى ذلك، ستخصص 15,3 مليون جنيه (19,3 مليون يورو) لـ”تدريب أفواج من القوات المسلحة اللبنانية على تأمين الحدود البرية خلال الأعوام الثلاثة المقبلة”، بحسب بيان للسفارة.

ووفقاً لوكالة فرانس برس، قال هاموند إن “الهدف بالنسبةإالى لبنان هو تأمين مئة في المئة من حدوده مع سوريا، وبالنسبة إلى بريطانيا تدريب أكثر من 11 الف جندي لبناني على التقنيات المتخصصة في مكافحة الإرهاب المدني حتى العام 2019”.

هذا وصرّح للصحافيين بعد لقائه رئيس الوزراء اللبناني تمام سلام إن “لبنان جزء مهم من الجبهة ضد الإرهاب”.

ومنذ اندلاع النزاع السوري في 2011، يتصدى الجيش اللبناني لمجموعات مسلحة وفصائل إرهابية على طول الحدود مع سوريا. ومنذ 2011، أنفقت بريطانيا أكثر من 51,8 مليون يورو دعماً لقوات الأمن اللبنانية، وفق الخارجية البريطانية.

Be the first to comment

اترك رد

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.