وزارة الدفاع الأميركية تشن اول هجوم الكتروني واسع النطاق ضد داعش

أعلنت وزارة الدفاع الأميركية أنها ستشن أول هجوم إلكتروني شامل وواسع النطاق ضد عصابة داعش الإرهابية. وحسب ما نقلت صحيفة “ذا هيل” في 26 نيسان/ أبريل، فان الحملة تشمل جهودا لتضليل العناصر المسلحة، وكذلك قطع وإعادة توجيه التحويلات الإلكترونية للأموال التي تستخدم لتمويل جدول أعمال العصابة الإرهابية.
ولتنفيذ الهجوم، أنشأ البنتاغون كادرا من “فرق مهمات وطنية” شبيهة بقوات العمليات الخاصة، ويأمل الجيش في بث المخاوف بين أعضاء داعش من أن الهجمات الإلكترونية الأميركية تتلاعب ببياناتهم الخاصة وتتنصت على الاتصالات مع المجندين المحتملين. وقال نائب وزير الدفاع روبرت وورك “إننا أسقطنا قنابل إلكترونية وهي الحادثة الأولى من نوعها”.
وتجدر الإشارة أن الولايات المتحدة تكافح لمواجهة داعش على الانترنت، حيث يستخدم داعش بنجاح منصات التراسل عبر الإنترنت وشبكات التواصل الاجتماعي لنشر الدعاية وتجنيد الأجانب.

Be the first to comment

اترك رد

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.