“الطوربيد الطائر”: أحدث التقنيات الأميركية المضادة للغواصات

عرضت شركة “بوينغ” (Boeing) الأميركية أحدث طوربيد قاتل الغواصات من إنتاجها، خلال المؤتمر السنوي للمجالات الجوية، البحرية والفضائية، وهو عبارة عن طوربيد طائر يسمح لطائرات الدورية البحرية من نوع “بي-8 بوسايدن” (P-8 Poseidon) الخاصة بالبحرية الأميركية، بمطاردة غواصات العدو من على ارتفاعات عالية.

هذا وكانت شركة بوينغ، صممت وبنت قدرة سلاح مضاد للغواصات من ارتفاع عالٍ (HAAWC)، وهو سلاح انزلاقي دقيق التوجيه من شأنه أن يغيّر جذرياً مجرى الحرب المضادة للغواصات لدى سلاح البحرية الأميركي، من خلال دمج تقنيات لم يتم استخدامها من قبل ضمن سلاح مضاد للغواصات. وسيتم تزويد تلك القدرة على الطوربيد الجديد.

وتنوي الشركة المنتجة دمج النظام الجديد على طائرات P-8 بحلول عام 2017، وفق ما أعلن مسؤولون من الشركة لموقع “ديفنس نيوز” الأميركي.

تحوّل عدّة نظام HAAWC الطوربيد إلى طائرة مصغرة مع أجنحة وذيل، وعلى متنه نظام توجيه بالأقمار الاصطناعية (GPS). وحين يقترب النظام من الماء، تخرج العدّة من كوّتها، لينخفض الطوربيد إلى سطح الماء بواسطة مظلّة. من ثم، يتم تشغيل المحرّك وينطلق الطوربيد نحو هدفه.

إن الميزة الرئيسة التي يتمتع بها نظام HAAWC هو القدرة الكبيرة التي يوفرها لطائرات بي-8 لتعقب وقتل غواصات العدو من ارتفاعات عالية (30000 قدم تقريباً) ولمسافات طويلة، وفقاً لبعض التقارير الموثوقة. وجاء هذا التطوير رداً على سياسة الصين وروسيا وكوريا الشمالية ببناء غواصات نووية، وفق الشركة.

Be the first to comment

اترك رد

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

Translate