المملكة العربية السعودية لإنتاج معدات الأقمار الإصطناعية محليا

عدد المشاهدات: 1049

ستشهد المملكة العربية السعودية إنتاج معدات الأقمار الاصطناعية محليا في المستقبل القريب. فقد وقّعت شركة تقنية للفضاء عقدا مع شركة Skyware Technologies و Crescent وستكون مدينة الملك عبد العزيز للعلوم والتقنية KACST شريكا تقنيا للعقد المشترك لإنتاج معدات الأقمار الاصطناعية في المملكة العربية السعودية.
وتجدر الإشارة أن مدينة الملك عبد العزيز للعلوم والتقنية KACST هي مؤسسة علمية مستقلة ذات خبرة كبيرة في الأبحاث والتطوير. وبوجود الخبرات المتميّزة السعودية، تعتبر مدينة الملك عبد العزيز للعلوم والتقنية من أكبر شركاء التكنولوجيا للمشروع الجديد في السعودية.
ويهدف هذا المشروع المشترك لتحويل السعودية إلى منتج عالمي لمعدات الأقمار الإصطناعية والتركيز على انتاج الأقمار الاصطناعية العالية الإنتاجية HTS Ka لتوفير سرعة عالية في البث. ومن خلال هذا الإستثمار، سيخدم المشروع مزودي خدمات الأقمار الإصطناعية ومشغليها في الشرق الأوسط وشمال أفريقيا والعاليم بأسره.
” من خلال التعاون المتوقع بين مدينة الملك عبد العزيز للعلوم والتقنية KACST والشركات،وبفضل المشروع المشترك ومنشأة تصنيع الأقمار الإصطناعية RF، ستصبح المملكة العربية السعودية رائدة في هذا المضمار،” بحسب ما أعلن د. تركي بن سعود رئيس KACST ورئيس مجلس إدارة تقنية.
وقال المدير التنفيذي لتقنية للفضاء المهندس عبدالله العصيمي ” في ظل التغيرات في سوق الأقمار الاصطناعية وزيادة الطلب على خدماتها العالية الجودة، أصبح من الضروري على مشغلي هذه الأقمار بناء خبرتهم الهندسية التي تتعلق بمكونات الخدمة بالإضافة إلى الرقابة على تكلفة الخدمة.”
أما دافيد ماكورت مؤسس Skyware Technologies ومديرها التنفيذي قال ” Skyware Technologies لها مكانتها في السوق العالمية في إنشاء محطات البث والأقمار الاصطناعية للاستخدامات المدنية و العسكرية. و لها خبرة كبيرة في التعامل مع الوكالات الدفاعية و الحكومات في مختلف أنحاء العالم بالتعاون مع أبرز المصنعين العالميين و من ضمنهم وكالة الفضاء الأوروبية ”
وقال الناطق الرسمي باسم التجمع الجديد عبد الله البواردي ” قمنا بهذا في إطار استراتيجياتنا لجمع أفضل الشركاء العالميين من أجل إرساء دعائم صناعة سعودية متطورة ”.

Be the first to comment

اترك رد

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

Translate