بلجيكا تعفي الأردن من ديونه العسكرية

أعلن رئيس الوزراء البلجيكي شارلز ميشيل، “إعفاء بلاده الأردن من ديونه العسكرية، تقديرًا لدوره في المساهمة البارزة في حفظ الأمن والاستقرار على مستوى المنطقة والعالم”. وجاء ذلك خلال لقاء ميشيل بالعاهل الأردني الملك عبد الله الثاني، في 18 أيار/ مايو، ضمن زيارة رسمية بدأها الأخير إلى بلجيكا.
وبحسب وكالة الأنباء الأردنية بترا، “أعرب ميشيل عن تقديره للأردن بقيادة الملك عبد الله في التعامل مع التحديات التي تشهدها المنطقة، خصوصًا تداعيات الأزمة السورية، ما يتطلب دعم المملكة في تحمل أعباء أزمة اللجوء السوري”. وخلال اللقاء جرى بحث سبل تطوير فرص اقتصادية واستثمارية مشتركة بين البلدين، بما يصب في تعزيز وتنمية الحركة التجارية بينهما، فضلًا عن الاستفادة من تبسيط قواعد المنشأ بين الأردن والاتحاد الأوروبي، في سبيل تعزيز العلاقات التجارية بين البلدين.
كما جرى استعراض مجمل التحديات التي تواجه الشرق الأوسط، وآليات التعامل معها، بما يحفظ أمن واستقرار المنطقة وشعوبها. وفي سياق متصل، بحث الملك الأردني ونظيره البلجيكي فيليب، علاقات الشراكة الاستراتيجية بين البلدين، والتي تجمعهما أيضًا من خلال علاقات الأردن مع الاتحاد الأوروبي، القائمة على التنسيق والتشاور المستمر حيال مختلف قضايا الشرق الأوسط والعالم.

Be the first to comment

اترك رد

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.