صاروخ SM-3IIA الأميركي.. تدمير الخصوم في الفضاء

عدد المشاهدات: 1125

نشرت مجلة “ناشونال إنترست” (National Interest) معلومات حول العمل الجاري من قبل البنتاغون في مجال تصميم وإنتاج صواريخ SM-3IIA القادرة على تدمير الصواريخ البالستية التابعة للخصم. وبمقدور تلك الصواريخ تدمير صواريخ العدو وهي في الفضاء الكوني عند اقترابها من الطبقات الكثيفة للغلاف الجوي.

وذكرت المجلة أن الولايات المتحدة قد تنصب هذه الصواريخ في 2018 في بولندا ورومانيا بمثابة عناصر من منظومة الدرع الصاروخي. وتجدر الإشارة إلى أن صواريخ SM-3IIA يمكن أن تنصب على منصات إطلاق برية وبحرية وهي قادرة على تدمير الصواريخ البالستية القصيرة والمتوسطة المدى خارج الغلاف الجوي.

وجاء في مقالة المجلة:” على الرغم من أنه لا يتم ذكر روسيا أو إيران أو غيرها من الدول، وتحديدها كخصوم محتملين ستستهدفها هذه الصواريخ إلا أن هذه المنظومة ستقام لحماية أوروبا وحلف شمال الأطلسي وحلفاء من مجموعة واسعة من المخاطر الصاروخية التي قد تهددها”.

والملفت للنظر أن صاروخ SM-3IIA لا يحمل أي رأس قتالي ويقوم بتدمير صاروخ الخصم عن طريق قوة الصدمة. وسيتم إنتاج الصواريخ المذكورة في الولايات المتحدة واليابان.

روسيا اليوم

  أسلحة إيرانية جديدة في مناورات بحرية تصل إلى شمال المحيط الهندي

Be the first to comment

اترك رد

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.