الولايات المتحدة وروسيا تناقشان سبل التنسيق العسكري ضد جبهة النصرة

اعلنت الخارجية الروسية ان وزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف ونظيره الاميركي جون كيري تباحثا في 1 حزيران/ يونيو هاتفيا في ضرورة القيام ب”خطوات مشتركة حاسمة” ضد جبهة النصرة. وقالت الخارجية الروسية في بيان ان المحادثة الهاتفية “ركزت على الوضع في سوريا وخصوصا على الحاجة للقيام بخطوات مشتركة حاسمة ضد جبهة النصرة، وهي النقطة التي لطالما طالب بها الطرف الروسي”.
وبحسب وكالة فرانس برس، كانت روسيا عرضت في منتصف ايار/مايو الماضي على الولايات المتحدة القيام بضربات جوية مشتركة ضد المجموعات الجهادية في سوريا، لكن واشنطن رفضت العرض على الفور. وبعد ايام على ذلك اعلنت موسكو استعدادها للتنسيق مع التحالف العربي الكردي والولايات المتحدة لطرد مسلحي تنظيم الدولة الاسلامية من معقلهم في الرقة في سوريا.
وتم الاتفاق في 1 حزيران/ يونيوعلى هدنة في داريا (10 كلم جنوب غرب دمشق) دعت اليها روسيا وتم التنسيق بشأنها مع الولايات المتحدة والنظام السوري، ما اتاح دخول مساعدات طبية الى هذه المدينة الواقعة بايدي الفصائل المسلحة والمحاصرة منذ العام 2002.
وكانت واشنطن قد حضت موسكو على الضغط على النظام السوري لوقف قصفه لهذه المنطقة واعطاء فرصة لمفاوضات السلام .

Be the first to comment

اترك رد

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

Translate