بدء اعمال المؤتمر الاقليمي لمكافحة الارهاب في الشرق الاوسط وشمال افريقيا

بدأت اعمال المؤتمر الاقليمي لوسائل منع ومكافحة الارهاب في منطقة الشرق الاوسط وشمال افريقيا والغرب الذي تنظمه مؤسسة فريديشن ايبرت في الاردن والعراق في عمان بحضور اكاديميين ومتخصصين وخبراء واعلاميين في 2 حزيران/ يونيو.
واستعرضت المديرة المقيمة للمؤسسة في الاردن والعراق انيا فيلر اهداف المؤتمر المتمثلة في البحث عن الطرق الناجعة لمكافحة الارهاب ليس في المنطقة العربية فقط بل في اميركا وروسيا وأوروبا وكل العالم مؤكدة “اننا لم ننجح جميعا في العالم في القضاء على ظاهرة الارهاب وليس الحل العسكري هو الحل الامثل او الحل الامني بل علينا القضاء على جذور الارهاب والبحث عن الاسباب في اخذ الادوات المرتبطة به اجتماعيا واقتصاديا وثقافيا والبحث عن المقاربات الواعدة في سبيل القضاء على هذه الظاهرة”.
وتحدث خلال الجلسة الصباحية الباحث في الجماعات الاسلامية حسن ابو هنية حول النماذج الفكرية والنظرية لمنع ومكافحة الارهاب فيما ترأست مديرة البرامج في الموسسة امل ابو جريس الجلسة الحوارية “وجها لوجه في مواجهة الارهاب في العراق ومصر واليمن” وتحدث فيها نائب رئيس معهد الخدمات الخارجية العراقي الدكتور ياسر الدرويش ورئيس المنتدى العربي للدراسات اليمنية والباحث في الحركات الإسلامية المصري أحمد شلاطه.
كما تحدث في الجلسة الصباحية الزميل حسين الرواشده ومدير مركز الدين والسياسة للدراسات السعودية خالد المشوح والباحث في معهد الدراسات الافريقية في جامعة محمد الخامس المغربية والباحث في مركز الدراسات والبحوث الاقتصادية والاجتماعية التونسي سامي ابراهيم حول التصدي للتهديدات الارهاب والتطرف.
ويواصل المؤتمر اعماله اليوم لاستكمال الجلسات واعلان الاختتام والتوصيات.
PETRA

Be the first to comment

اترك رد

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.