بولندا لإرسال مقاتلات أف-16 وجنوداً إلى الكويت والعراق لمحاربة تنظيم داعش

قررت بولندا إرسال مقاتلات أف-16 وحوالى 200 جندي إلى الكويت والعراق لمحاربة تنظيم الدولة الإسلامية، كما قال باول سولوش، رئيس مجلس الأمن القومي لدى الرئيس الذي ما زال يتعين عليه التصديق على القرار، في 15 حزيران/يونيو.

ووفقاً لوكالة فرانس برس، وجهت رئيسة الوزراء بيتا سيدلو الطلبات الضرورية إلى الرئيس اندريه دودا، المؤهل وحده، بصفته القائد الأعلى للقوات البولندية المسلحة، الموافقة على مهمة لجنود بولنديين في الخارج، كما ينص على ذلك الدستور البولندي.

وتريد الحكومة البولندية إرسال 150 جندياً وعدد من المسؤولين العسكريين إلى الكويت، و60 عنصراً من القوات الخاصة إلى العراق، كما قال سولوش في تصريح لوكالة الأنباء البولندية. وألمح إلى أن قرار رئيس الدولة بالموافقة مضمون إلى حد كبير، قائلاً إن “الرئيس دودا أعلن مراراً ان بولندا التي تنتظر من بلدان الحلف الأطلسي دعماً لتعزيز الجناح الشرقي، مستعدة لدعم البلدان الاخرى للحلف، من أجل التصدي للأخطار على الجناح الجنوبي”.

وأعلن وزير الدفاع البولندي انتوني ماسيرفيز في بروكسل، أنه يأمل في أن تصل أربع طائرات أف-16 لسلاح الجو البولندي إلى قواعد الحلف الأطلسي في الشرق الأوسط قبل قمة الحلف التي ستعقد في وارسو في 8 و9 تموز/يوليو، وفقاً لفرانس برس.

ومنذ انضمامها إلى الحلف في 1999، شاركت بولندا في ائتلافات دولية كبيرة لحفظ السلام في العراق وأفغانستان.

 

Be the first to comment

اترك رد

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.