روسيا تنشر أسرار الأقمار الاصطناعية العسكرية الأميركية

تعتزم السلطات الروسية نشر قائمة كاملة تتضمن جميع الأقمار الصناعية والأجسام الموجودة في الفضاء المحيط بالكرة الأرضية، بما في ذلك الأجهزة العسكرية الأميركية.
وقال رئيس الوفد الروسي إلى الدورة الـ59 للجنة الأمم المتحدة حول استخدام مجال الفضاء الخارجي للأغراض السلمية فيكتور شيلين، في حديث لصحيفة “إزفيستيا” الروسية، نشر في 22 حزيران/ يونيو، إن موسكو تخطط لنشر مثل هذه القائمة التي ستكون مشابهة لقائمة “NORAD” الأميركية، إلا أن الأخيرة لا تتضمن معلومات حول الأقمار الاصطناعية العسكرية للولايات المتحدة وحلفائها — فرنسا وألمانيا واليابان وإسرائيل، في حين أنها تتضمن المعلومات حول الأقمار الاصطناعية الروسية المستخدمة للأغراض الدفاعية.
هذا وكانت موسكو ولا تزال تقترح توحيد بنوك المعلومات الوطنية حول الأجسام الفضائية في قائمة موحدة لتكون في متناول أي دولة تتمارس النشاط في هذا المجال، مشيرة إلى أن ذلك سيسمح بتجنب أخطار قد تواجه الأجهزة الفضائية خلال تحليقها حول الأرض وكذلك الصواريخ لدى إطلاقها في مهمات فضائية.
وأيدت الصين هذه المبادرة بينما عارضتها الولايات المتحدة. وقال شيلين في هذا الصدد إن الأميركيين يجب ألا يقلقوا بشأن نشر أسرار أقمارهم الاصطناعية العسكرية، لأن “ذلك سيحدث في أي حال!”

Be the first to comment

اترك رد

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

Translate