بعد صفقة إف 35…برنامج تسليح جديد هدف لزيارة مسؤول إسرائيلي إلى واشنطن

في مسعى لتسريع المفاوضات الجارية حول برنامج اميركي جديد للمساعدات العسكرية لاسرائيل، يتوجه مسؤول امني اسرائيلي كبير في 31 تموز/ يوليو الى واشنطن، بحسب بيان لمكتب رئيس الوزراء بنيامين نتانياهو في 25 تموز/ يوليو.
وافاد البيان ان “مدير مجلس الامن الاسرائيلي بالوكالة (…) جاكوب نايجل سيزور واشنطن في 31 تموز/يوليو للقاء نظرائه في البيت الابيض بهدف توقيع مذكرة تفاهم جديدة بين البلدين باسرع ما يمكن”. وتتفاوض الحكومتان الاميركية والاسرائيلية منذ عدة اشهر بشان بنود برنامج اميركي جديد للمساعدات العسكرية لاسرائيل.
وبحسب فرانس برس، يفترض ان يمتد برنامج المساعدة على مدى عشر سنوات. وبموجب الاتفاق الحالي، تتلقى اسرائيل سنويا مساعدات عسكرية اميركية بقيمة ثلاثة مليارات دولار، اضافة الى تمويلات اخرى مثل تلك المخصصة لنظام “القبة الحديد” المضاد للصواريخ.
هذا وينتهي الاتفاق القائم حاليا العام 2018 وتحاول حكومة نتانياهو مالاسة ضغوط على الرئيس الاميركي باراك اوباما لزيادة حجم هذه المساعدات.
وتجدر الإشارة إلى أن إسرائيل تسلّمت أول مقاتلة اف-35 من شركة لوكهيد مارتن الأميركية في 22 حزيران/ يونيو. وجرت مراسم التسليم في ولاية تكساس الأميركية بحضور وزير الدفاع الإسرائيلى أفيجادور ليبرمان . وبهذه الخطوة تكون إسرائيل الدولة الأولى التي تملك هذه الطائرة المتميزة بقدرتها على الاختفاء عن شاشات الرادار وعلى حمل الأسلحة الذكية. ومن المقرر أن يستلم سلاح الجو الإسرائيلي فى المرحلة الأولى 33 طائرة من هذا الطراز ومن ثم سيتم التعاقد على شراء 40 طائرة أخرى. وقبل مراسم الاحتفال، أعرب ليبرمان عن تفاؤله تجاه إكمال الاتفاق حول زيادة المساعدات العسكرية الأميركية لإسرائيل قبل الانتخابات لرئاسة الولايات المتحدة فى تشرين الثاني/ نوفمبر المقبل.

Be the first to comment

Leave a Reply

Your email address will not be published.


*


هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.