تزويد الجيش العراقي بأسلحة مدفعية فرنسية

مدفع Ceaser
مدفع Ceaser الفرنسي (صورة أرشيفية)

أعلن الرئيس الفرنسي فرنسوا هولاند في 22 تموز/يوليو ان باريس ستزود العراق بمدفعية لمساعدته في محاربة تنظيم الدولة الإسلامية، إلا أنه استبعد إرسال قوات برية لمحاربة الإرهابيين. وأضاف هولاند في لقاء صحافي إثر اجتماع لمجلس الدفاع في قصر الإليزيه “هذا الصباح وخلال مجلس الدفاع، قررت في إطار التحالف ضد داعش أن أضع في تصرف القوات العراقية قطع مدفعية. وستنشر الشهر المقبل”، بحسب وكالة فرانس برس.

وهذا الاجتماع هو الرابع لمجلس الدفاع منذ اعتداء نيس في 14 تموز/يوليو الذي أوقع 84 قتيلاً.

وأعطت أوساط الرئيس توضيحات أكثر بالقول إن “بعض بطاريات المدفعية ستوضع في تصرف” الجيش العراقي مع “مستشارين لتشغيلها”.

واكد الرئيس الفرنسي ايضا نشر حاملة الطائرات شارل ديغول في المنطقة “في نهاية ايلول/سبتمبر” قائلا “سيتيح لنا ذلك تكثيف الضربات ضد المجموعات الارهابية في سوريا وفي العراق مع طائرات الرافال التي نملكها”.

وقال هولاند “هذا الأمر لا يعني تغيير طبيعة تدخلنا، نحن ندعم حلفاءنا في العراق وسوريا لكننا لن ننشر قوات على الأرض” مضيفاً “لدينا مشورة وتدريب لتقديمهما، لكن جنودنا ليسوا من يخوض الحرب على الأرض في سوريا والعراق”.

Be the first to comment

اترك رد

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

Translate