الأبرز

روسيا تصمم قاذفة استراتيجية توجه ضربات من الفضاء

تقوم روسيا حاليا بتصميم طائرة استراتيجية فرط صوتية بوسعها توجيه ضربات نووية من الفضاء. بحسب ما صرح الأستاذ في أكاديمية الصواريخ الاستراتيجية الروسية المقدم أليكسي سولودوفنيكوف. ويذكر أن أليكسي سولودوفنيكوف هو الذي قام بتصميم المحرك الذي سيستخدم في تلك الطائرة.
هذا وكان قائد قوات الصواريخ الاستراتيجية سيرغي كاراكايف قد أعلن في وقت سابق في حديث أدلى به لوكالة “تاس” الروسية أن هذا المحرك سيكشف عنه في منتدى “الجيش – 2016″ الذي سيعقد في مطلع أيلول/ سبتمبر القادم بضواحي موسكو. وأضاف إن روسيا قامت بتصنيع محرك سيستخدم للقيام برحلات جوية وفضائية.
وقال كاراكايف:” تم تصميم وتصنيع المحرك في أكاديمية “بطرس الأكبر” للصواريخ الاستراتيجية الروسية، حيث سمحت التكنولوجيا الحديثة بحل مسألة تصميم محرك ينتقل بسهولة من نظام العمل الجوي إلى نظام العمل الفضائي الصاروخي”. وقد خضع نموذج المحرك حسب كاراكايف للاختبار الناري حيث أكد كل مواصفاته الجوية والفضائية.
هذا وكان نائب رئيس الوزراء الروسي دميتري روغوزين قد أعلن في وقت سابق أن صناع الطائرات الروس باشروا بتصنيع طائرة حربية من الجيل السادس. ومن أحدى ميزات تلك الطائرة قدرتها على الصعود إلى الفضاء القريب ( إلى ارتفاع يعادل نحو 150 كيلومترا فوق سطح الأرض) والقيام هناك برحلات مأهولة بسرعة فرط صوتية تزيد 7 – 10 أضعاف عن سرعة الصوت .
وتجدر الإشارة إلى أنه من المخطط لأن تقوم تلك الطائرة بأول رحلة جوية لها عام 2025.

Be the first to comment

اترك رد

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.