الأبرز

تركيا تستكمل إرسال تعزيزات عسكرية إلى حدودها مع سوريا

عززت القوات المسلحة التركية، من انتشارها في المناطق المحاذية للحدود مع سوريا، وأرسلت مزيد من الدبابات والعربات المدرعة، في إطار عملية “درع الفرات” ضدّ تنظيم “داعش” الإرهابي، بحسب ما أعلنت وكالة أنباء الأناضول في 31 آب/ أغسطس.
وذكرت مصادر عسكرية لـ”الأناضول”، أن دبابات وعربات مدرعة وأخرى حاملة للجنود وصلت في 31 آب/ أغسطس إلى الوحدات العسكرية التركية المتمركزة على الحدود السورية، للرد على أي تهديدات متوقعة من المنظمات الإرهابية في مدينة “جرابلس” شمالي سوريا والمناطق المتاخمة لها.
وتهدف هذه التعزيزات العسكرية إلى زيادة الإجراءات الأمنية في المناطق الحدودية، فضلا عن دعم قوات التحالف الدولي ضد داعش، بحسب المصادر نفسها.
وفي سياق متصل، أكد رئيس الوزراء التركي بن علي يلدريم، أن عملية درع الفرات “ستستمر إلى أن يتم دحر كافة العناصر الإرهابية، وإزالة التهديدات التي تشكل خطراً على حدودنا وأراضينا ومواطنينا”. وجاء ذلك في تصريحات صحفية لرئيس الوزراء التركي، بعد قيادته رحلة تجريبية لمترو “كيتشي أوران” في أنقرة، الذي وصلت أعمال إنشائه إلى مرحلتها الأخيرة.
وقال يلدريم إن الهدف الأساسي لعملية درع الفرات، هو تأمين حدود تركيا الجنوبية، مشيرا لمقتل 21 مواطنا تركيا، بسبب القذائف التي سقطت على المناطق الحدودية التركية، والتي أطلقتها عناصر تنظيمات داعش، و”ب ي د” و”ي ب ك” الإرهابية.

Be the first to comment

اترك رد

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.