صاروخ روسي مضاد جديد قيد التصميم

تعمل روسيا بنشاط على تصميم صاروخ مضاد لاعتراض صواريخ على مدى بعيد قد يدخل في تسليح هذه القوات قريباً، وفق ما صرّح الفريق فيكتور غوميني نائب قائد القوات الفضائية الجوية الروسية في 21 آب/أغسطس.

أفاد بذلك غوميني في حديثه لإذاعة “المصلحة الروسية للأنباء”، مضيفاً أن إدخال هذا الصاروخ في تسليح القوات الفضائية الجوية سيسمح بتنفيذ أية مهمة، لقوات الدفاع الجوي وقوات الدفاع المضاد للصواريخ في وقت محدد، وفق ما نقلت وكالة روسيا اليوم.

يذكر أن روسيا أجرت في أواخر حزيران/يونيو الماضي تجارب لصاروخ مضاد خاص باعتراض صواريخ على مسافة قصيرة بنجاح في إطار عمل منظومة الدرع الصاروخي في ميدان الرمي في كازاخستان. وأشارت وزارة الدفاع الروسية آنذاك إلى أن مكونات منظومة الدرع الصاروخية الروسية ومواصفاتها تسمح بصد خطر الاستخدام المحتمل للضربة الصاروخية النووية وحتى الكشف عن اتجاه توجيه هذه الضربة، بحسب الوكالة.

هذا وصرّح الرئيس الروسي فلاديمير بوتين في حديثه مع رؤساء وكالات الأنباء بأن موسكو ستضطر للرد على تطوير منظومة الدرع الصاروخية الأميركية في أوروبا وذلك قبل إجراء التجارب المذكورة للصاروخ المضاد الجديد بثلاثة أيام.

Be the first to comment

اترك رد

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.