صحيفة: 60 نائباً في الكونغرس الأميركي وقّعوا على مذكرة لتأجيل صفقة الدبابات إلى السعودية

عدد المشاهدات: 1242

وقّع حوالى 60 نائباً في الكونغرس الأميركي على رسالة تنص على طلب الرئيس الأميركي باراك أوباما تأجيل بيع صفقة المعدات العسكرية الأميركية بقيمة تفوق المليار دولار للمملكة العربية السعودية، وفق ما نقلت صحيفة “فورين بوليسي” في 29 آب/أغسطس الجاري. ومن المتوقّع إرسال المكتوب إلى البيت الأبيض في 30 آب/أغسطس، على أن يطّلع عليه الرئيس الأميركي قبل أخذ الإجراءات اللازمة حول هذا الموضوع.

هذا ورفض مسؤول في وزارة الخارجية الأميركية التعليق على ما إذا كانت السلطة التنفيذية ستؤخر عملية البيع المقترحة، قائلاً إنه “لم يطلع على الرسالة من قبل المشرعين بعد”، وفقاً للصحيفة، مضيفاً أن الولايات المتحدة لا تزال ملتزمة بمواجهة “أي تهديد خارجي” بسلامة حلفائها في الخليج، كالمملكة العربية السعودية، لكنه أضاف أن على الرياض والحوثيين المتمردين “تتوقف عن العمل العسكري”.

يُشار إلى أن وزارة الدفاع الأميركية أعلنت في أوائل آب/أغسطس أن الولايات المتحدة ستبيع حليفتها السعودية دبابات وعربات مصفحة ومدافع رشاشة وذخيرة في صفقة تبلغ قيمتها 1,15 مليار دولار. وقال البنتاغون حينها إنه وطبقاً للإجراءات المتبعة في هذا الخصوص فإن وزارة الخارجية الأميركية هي التي وافقت على صفقة التسلح العسكرية الكبيرة هذه والتي لا تزال بحاجة لأن يوافق عليها الكونغرس حتى تسلك طريقها إلى التنفيذ.

وفي تفاصيل الصفقة، فهي تشتمل خصوصاً على “133 دبابة أبرامز من طراز أم 1ايه1/ايه2″ سيتم تعديلها وفق الاحتياجات السعودية إضافة إلى 20 دبابة أخرى ستحل مكان دبابات معطوبة لدى السعودية، و”153 مدفعاً رشاشاً من عيار 50 (12,7 ملم)” و”266 مدفعاً رشاشاً من عيار 7,62 ملم طراز ام240″ وقاذفات قنابل دخانية وعربات مصفحة وآلاف الذخائر.

  دول الخليج إلى المزيد من التنسيق الأمني: تمرين "أمن الخليج العربي 1"

Be the first to comment

اترك رد

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.