أولى العمليات الجوية من حاملة الطائرات الفرنسية شارل ديغول ضد تنظيم داعش

مقاتلة رافال تقلع من حاملة الطائرات الفرنسية شارل ديغول
مقاتلة رافال تقلع من حاملة الطائرات الفرنسية شارل ديغول

أقلعت مقاتلات من حاملة الطائرات الفرنسية شارل ديغول في 30 أيلول/سبتمبر لتنفيذ عمليات ضد تنظيم الدولة الإسلامية تمهيداً لمعركة استعادة الموصل، معقل الإرهابيين في العراق، كما أعلن ضابط على متن السفينة.

وذكر مصور من وكالة فرانس برس أن ثماني مقاتلات رافال أقلعت حوالى الساعة الثامنة (05,00 ت غ) من السفينة في شرق المتوسط. وهي ثالث مهمة لحاملة الطائرات شارل ديغول ضمن التحالف الدولي ضد تنظيم الدولة الإسلامية الذي تقوده الولايات المتحدة منذ شباط/فبراير 2015.

ولم تذكر أي تفاصيل عن طبيعة هذه المهمة التي تقوم بها الطائرات التي يمكنها توجيه ضربات أو تنفيذ مهام استطلاعية.

وستسهم “شارل ديغول” التي تحمل 24 طائرة مقاتلة “رافال مارين” في زيادة القدرات الجوية التي تخصصها فرنسا لمكافحة تنظيم الدولة الإسلامية ثلاثة أضعاف، إضافة إلى 12 طائرة “رافال” متمركزة في الأردن والإمارات.

وستكون المهمة الأخيرة لحاملة الطائرات الفرنسية الفريدة قبل عملية صيانة كبرى لمدة 18 شهراً في مطلع 2017.

Be the first to comment

اترك رد

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.