بعد الهند.. هل تتحضر مقاتلة رافال الفرنسية لاختراق الأجواء السعودية؟

مقاتلة رافال الفرنسية
مقاتلة رافال الفرنسية

بعد أن وقّعت الحكومة الهندية في 23 أيلول/سبتمبر عقداً تشتري بموجبه نيودلهي 36 مقاتلة رافال (Rafale) من مجموعة داسو الفرنسية، تتكاثر التساؤلات عما إذا كانت دول أخرى ترغب في شراء تلك المقاتلة، لما تتميز به من قدرات متعددة متطوّرة.

إن تخطّي شركة داسو المنتجة، جمود عمليات بيع المقاتلة يبيّن أن الشركة الفرنسية اعتمدت شروطاً أكثر ليونة، ويعود ذلك بالدرجة الأولى إلى نجاح صفقات المقاتلة مع مصر وقطر والهند مما ساهم في خفض سعرها، الأمر الذي يشجّع الدول الأخرى على إتمام الصفقات وفتح المجال أمام بلدان عربية ودولية عدة كالمملكة العربية السعودية لشراء هذا النوع من المقاتلات.

فهل تكون الدولة الخليجية (السعودية) إحدى الدول الراغبة في شراء هذا النوع من المقاتلات؟  أفاد موقع “انتليجانس” (Intelligence Online) الاستخباراتي الفرنسي العام الماضي أن السعودية قدمت طلباً إلى فرنسا، من أجل تزويدها بمقاتلات رافال، بعدما أعلنت حاجتها الماسة إلى هذه الطائرة. وكشف الموقع أن السعودية تسعى للحصول على 72 مقاتلة رافال بأسرع وقت، مشيراً إلى أن السلطات الفرنسية تواجه صعوبة في توفير هذه الصفقة، خاصة وأن السعودية أعلنت رغبتها في الحصول على هذا العرض في القريب العاجل.

وفي مقارنة بين الرافال والمقاتلات الأخرى، تختلف الطائرة الفرنسية بأنها تتميز عن منافساتها، فهي مقاتلة حديثة قادرة على تنفيذ أنواع مختلفة من المهام خلال طلعة جوية واحدة، وفي وقت متزامن، كتنفيذ هجوم بري ودفاع جوي على سبيل المثال في وقت واحد. توفر المقاتلة المتعددة المهام التفوق في الدفاع الجوي، مهاجمة الأهداف الأرضية أو البحرية، دعم القوات البرية عن قرب بالنيران عن قرب والاستطلاع وتوجيه الضربات النووية.

ويتوقّع أن تزوّد المقاتلة الفرنسية القوات الجوية الملكية السعودية بقدرات هائلة خاصة وأنها حديثة ومتعددة المهام وقادرة على القيام بالمناورات الجوية والقتال الجوي.

عن المقاتلة:

تعتبر المقاتلة، رأس حربة الدفاع الفرنسي، وقد تم استخدامها في عدة عمليات في افغانستان وليبيا ومالي والعراق. وأطلق برنامج رافال في 1988 وكانت أول رحلة تجريبية لها في 1991 فيما خرجت أول مقاتلة من السلسلة المخصصة لسلاح الجو الفرنسي من المصانع عام 1998.

المساحة التي تفصل جناحي الطائرة: 10.90 متراً

الطول: 15.30 متراً

وزن الطائرة وهي فارغة: 10 طن

الوزن الأقصى عند الإقلاع: 24.5 طن

شيرين مشنتف

Be the first to comment

اترك رد

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.