تدريب الاتحاد الاوروبي لخفر السواحل الليبيين

خفر السواحل الليبي
خفر السواحل الليبي

افادت مصادر دبلوماسية اوروبية وكالة فرانس برس ان تدريب الاتحاد الاوروبي لمجموعة اولى تضم ثمانين من خفر السواحل الليبيين في اطار عمليته لمكافحة المهربين قبالة ليبيا سيبدأ في 26 تشرين الأول/ أكتوبر، وذلك بعد تاخير لاسابيع عدة. وكانت قيادة العملية البحرية الاوروبية تتوقع البدء بالتدريب بين نهاية ايلول/سبتمبر وبداية تشرين الاول/اكتوبر.

لكن حكومة الوفاق الليبية برئاسة فايز السراج لم تسلم الاوروبيين قائمة بالمرشحين الا بداية تشرين الاول/اكتوبر، بحسب ما نقلت فرانس برس في 25 تشرين الأول/ أكتوبر. وقد خضعت الاسماء لتدقيق واف للتاكد من ولاء اصحابها للحكومة، الوحيدة في ليبيا التي يعترف بها المجتمع الدولي.

وقال دبلوماسي اوروبي لفرانس برس ان “عملية الاختيار انتهت، التدريب سيبدأ غدا (الاربعاء) في المياه الدولية قبالة ليبيا. هناك ثمانون مرشحا”. واكد هذه المعلومات دبلوماسيان اوروبيان اخران.

واوضح متحدث باسم عملية “صوفيا” الاوروبية التي يقع مقر قيادتها في روما ان السفينة الاوروبية التي سترعى التدريب وقدمتها ايطاليا غادرت الاثنين ميناءها الايطالي متجهة الى المنطقة المعنية.

واورد احد الدبلوماسيين الاوروبيين ان هذه المرحلة الاولى من التدريب ستستمر “حتى بداية شباط/فبراير”، لافتا الى ان دورة اخرى تشمل مجموعة ثانية من المرشحين من المقرر ان تبدأ في كانون الاول/ديسمبر، على ان تجري بحرا وبرا في دولة اوروبية لم يتم اختيارها الى الان.

وقرر قادة الاتحاد الاوروبي في ربيع 2015 البدء بعملية “صوفيا”، بعد غرق 850 مهاجرا بشكل مأسوي قبالة ليبيا عندما كانوا يحاولون الوصول الى ايطاليا.

وإضافة الى مكافحة المهربين في المياه الدولية، كلفت عملية صوفيا مهمتين إضافيتين، تدريب خفر السواحل وعناصر بحرية ليبيين الذين سيكافحون بدورهم تهريب المهاجرين عبر البحر المتوسط، والسهر على احترام الحظر المفروض على إرسال شحنات اسلحة إلى ليبيا من طريق البحر بالاتفاق مع الأمم المتحدة.

Be the first to comment

اترك رد

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

Translate