الأبرز

صحيفة بريطانية: روسيا تبني قاذفة جديدة “الطائرة المرعبة”‏

"الطائرة المرعبة" باك دا
"الطائرة المرعبة" باك دا

عدد المشاهدات: 1071

ذكرت صحيفة “دايلي ستار” (Daily Star) البريطانية أن روسيا ستكون قادرة على التركيز بشكل أقل على الأسلحة النووية، بفضل ظهور مقاتلة “باك دا” (Pak Da).

وأطلقت عليها الصحيفة البريطانية اسم “الطائرة المرعبة”، التي تستطيع الوصول من روسيا إلى أي نقطة في العالم بغضون ساعتين، وفق ما نقل موقع أنباء موسكو في 22 تشرين الأول/أكتوبر.

يبلغ مدى المقاتلة حوالي 14 ألف كيلومتر، ويعود ذلك بفضل سرعتها الفائقة وسيكون في الطائرة أربعة محركات НК-32+. كما ستفوق سرعتها سرعة الصوت بخمس مرات.

هذا وستصمم باك دا على شكل “جناح طائر”، أما باقي المعدات ستكون مخفية وكذلك الأسلحة التي ستخفى في هيكلها. وأضافت الصحيفة أن المواد التي ستصنع منها القاذفة ستكون قادرة على تحمل درجات حرارة تصل إلى 1500 درجة وهذا يقلق الجيوش الغربية.

وكانت مواقع إخبارية روسية نقلت أن شريط فيديو يظهر أولى تصميمات قاذفة الشبح الاستراتيجية الروسية “باك دا”، أثار قلق الخبراء العسكريين الغربيين الذين أشاروا إلى أنها شبيهة إلى حد كبير بقاذفة “بي-2” (B-2) الأميركية.

وتعتمد تقييمات الخبراء على تصميم جسم الطائرة الذي يظهر في شريط فيديو أنتجته شركة التصوير التابعة للقوات الجوية الروسية. هذا ولم يكشف الجيش الروسي وشركة “توبوليف” الذي تتولى تصميم وبناء الطائرة الجديدة، أي تفاصيل أخرى عن مواصفات هذه القاذفة التي ستكون قادرة على حمل أسلحة نووية، واجتياز مسافات طويلة للغاية بسرعة فائقة.

وعرفت القاذفة الجديدة بـ “باك دا” وهو اسم مختصر لـ “المجمع الطائر الواعد بعيد المدى”. وتؤكد وزارة الدفاع الروسية أن الحديث لا يدور عن تطوير أي من القاذفات الاستراتيجية المستخدمة حالياً في الجيش الروسي، بل عن بناء طائرة جديدة نوعياً.

  لهذا السبب حلّق نصف أسطول قاذفات "بي-2" فوق مدينة مينيابوليس الأميركية

Be the first to comment

اترك رد

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.