الأبرز

طائرة حربية أميركية لمراقبة الأسطول الروسي قرب سواحل الجزائر

طائرة حربية
طائرة حربية

تتجه طائرة حربية تابعة للقوات الجوية الأميركية نحو الأسطول الروسي المتواجد حاليا بالقرب من السواحل الجزائرية، بحسب ما أفادت مصادر إعلامية، نقلا عن بيانات الملاحة الدولية، في 31 تشرين الأول/ أكتوبر.

وبحسب ما نقلت روسيا اليوم، نقلا عن مصادر إعلامية غربية، أن طائرة “Р-8А Poseidon ” الأميركية المضادة للغواصات، اقتربت من حاملة الطائرات الروسية “الأميرال كوزنيتسوف” والسفينتين الحربيتين المتواجدتان معها بسواحل الشرقية للجزائر.

كما نقلت مصادر إعلامية روسسية أن حاملة الطائرات الروسية والسفن الحربية التي معها، ستتجه نحو السواحل الشرقية الجزائرية وتحديدا في جيجل، بصدد إجراء مناورات عسكرية، يوم 3 تشرين الثاني/ نوفمبر، قبل الإلتحاق بأسطولهم البحري المتواجد في سوريا.

وأوضحت مصادر إعلامية بريطانية، أن 3 غواصات نووية روسية متعددة المهام، قد دخلت إلى مياه البحر المتوسط في الأسابيع الأخيرة. وأضافت، أن الغواصات الروسية الـ 3 التقت بمجموعة السفن الروسية، وأنها تبحر في الوقت الراهن بمحاذاة سواحل شمال إفريقيا على المتوسط.

Be the first to comment

اترك رد

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.