أعلى صفقة في تاريخ الصناعة العسكرية الصينية على طائرة وينغ لونغ غير المأهولة

طائرة وينغ لونغ غير المأهولة
طائرة وينغ لونغ غير المأهولة

وقّعت الصين عقداً مع دولة أجنبية لتزويدها بطائرات من دون طيار من طراز “وينغ لونغ” (Wing Loong) من إنتاج مجموعة صناعة الطائرات “تشنجدو”، في صفقة تعدّ الأعلى الأعلى في تاريخ الصناعة العسكرية الصينية، وفق ما أفادت مجلة المسلّح في 4 تشرين الثاني/نوفمبر، نقلاً عن مصادر صينية مطّلعة. هذا ولم يتم تحديد قيمة العقد الإجمالية.

وشكّلت مفاجأة معرض تشوهاي للطيران ظهور مقاتلات وينغ لونغ 2. وفي هذا السياق، قال المصمم العام لي إي دونغ، إن تلك الطائرات تتميز بقدرات عالية على المستوى الآدائي.

هذا وكانت المملكة العربية السعودية وقعت في آب/أغسطس الماضي عقداً مع الصين لشراء عدد غير معروف من طائرات وينغ لونغ غير المأهولة، وفق ما أفادت بعض الصحف الغربية. من هنا، من المحتمل أن تكون الدولة الأجنبية هي السعودية خاصة وأنه لم يصدر أي بيان رسمي من قبلها يؤكّد صحة الخبر المنشور.

ووفقاً لبيان صادر عن الشركة في العام الماضي، تم بيع الطائرات من دون طيار إلى 4 دول، بما في ذلك مقاطعة لم تسمها في آسيا الوسطى، مع سلسلة من المفاوضات لا تزال جارية مع عملاء محتملين آخرين.

تعتبر Wing Loong نسخة جيدة عن طائرة الـ “ريـبر” ” MQ-9 Reaper ” الأميركية وهي توفر خدمات المراقبة والضرب الدقيق للأهداف الأرضية على مدى 4000 كلم في 20 ساعة مع حمولة فتاكة تقدر بـ 200 كلغ من المعدات والأسلحة. هذا وقد تم تجربة تلك الطائرات على مدى أشهر عدّة وقد نجحت في اختباراتها، وتتمكن الطائرات من حمل اثنين من مطابقة صواريخ جو-أرض، في حين تتميز بقدرتها على إصابة الأهداف المتحركة بدقة وسهولة وفاعليتها قوية والنتائج منها ممتازة.

بما في ذلك محركها الصيني الصنع الذي يتمتع بقدرات دفع قوية، إلى جانب عملية التوسيع الشامل لهيكلها، وتحسين نظامها الهوائي وسرعتها وإستمرارية التحليق، وهو مايجعلها أكثر قدرة على التأقلم مع بيئات أكثر تعقيداً. كما شهدت الأنظمة والمنشآت التي تحتويها الطائرة تطوراً واضحاً، سواء على مستوى العدد أو الآداء أو الدقة.

وبصفتها إحدى نجوم الصناعة العسكرية الصينية، تعد مقاتلة إي لونغ “صديقاً قديماً” للعسكريين، ووفقاً لـلمصمم العام للطائرة لي إي دونغ، فإن المقاتلة إيلونغ باتت تمتلك في الوقت الحالي سلسلة من الأصناف، بما في ذلك، إيلونغ-1 التي حققت عدة صفقات داخل وخارج الصين، وإجتازت إختبارات الحروب بإمتياز.

ويشير المطلعون إلى أن مقاتلات إيلونغ-1 قد شاركت في عدة حروب حقيقية خارج الصين، وتراكمت لديها عشرات الآلاف من ساعات الطيران، وهو مايعكس قدراتها القتالية القوية. وعلى أساس إيلونغ-1، قامت الصين بتطوير مقاتلات إيلونغ-1 دي، ويستعمل هذا الصنف من المقاتلات جسدا مصنوعا من مواد مركبة، كما أدخل تطويرات جديدة على نظام المحرك، ومن المتوقع أن تجري هذه المقاتلات أول تجربة طيران خلال العام القادم.

Be the first to comment

اترك رد

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.