الأبرز

الصين تجري مناورات عسكرية جوية جديدة في المحيط الهادئ

قاعدة جوية صينية
قاعدة جوية صينية

أجرت طائرات سلاح الجو الصيني مرة أخرى تدريبات في غرب المحيط الهادئ وحلقت عبر قناة باشي التي تفصل بين تايوان والفلبين ومضيق مياكو قرب جزيرة أوكيناوا اليابانية، بحسب ما أعلن سلاح الجو الصيني في 27 تشرين الثاني/ نوفمبر.

ووصف التدريبات بأنها تأتي في إطار مناورات سنوية معتادة مخطط لها وتتوافق مع القانون الدولي وممارساته. وتأتي التدريبات في الوقت الذي تواصل الصين التأكيد على حقوقها بشكل متزايد في نزاعات حدودية في بحر الصين الجنوبي وبحر الصين الشرقي.

وقال سلاح الجو الصيني في بيان إن التدريبات ” لا تستهدف أي بلد بعينه أو منطقة أو هدف وهي جائزة ومنطقية ومشروعة.”

هذا وأجرت الصين تدريبات مماثلة في غرب المحيط الهادئ مرتين على الأقل في أيلول/ سبتمبر وحلقت أيضا قرب تايوان أو اليابان.

كما تعزز الصين أبحاثها في العتاد العسكري المتقدم بما في ذلك مقاتلات الشبح والغواصات وناقلات الطائرات والصواريخ المضادة للأقمار الصناعية في تطور أثار القلق في المنطقة وفي واشنطن.

Be the first to comment

اترك رد

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.