قواعد بحرية إيرانية في سوريا واليمن قريباً؟

سفينة عسكرية إيرانية
سفينة عسكرية إيرانية

أكد رئيس الأركان العامة للقوات المسلحة الإيرانية، اللواء محمد باقري، في 26 تشرين الثاني/نوفمبر أن بلاده بحاجة إلى قواعد بحرية في اليمن وسوريا، وفق ما نقلت وكالة أنباء موسكو على موقعها الإخباري.

وفي هذا السياق، قال باقري، خلال كلمة له في مؤتمر للبسيج (قوات التعبئة): “لدينا حاجة لوجود قواعد بحرية خارج الحدود، وربما عندما يأتي الوقت المناسب ستكون لدينا قواعد بحرية إما على الجزر أو قواعد عائمة في السواحل اليمنية والسورية”.

وتابع اللواء وفقاً للوكالة “هل امتلاك قواعد خارج الحدود هي أقل قوة من التقنية النووية؟ على العكس أنا أقول إنها أقوى بعشر مرات”، مضيفاً “لدينا قدرة نووية ووصل التخصيب إلى 95 بالمائة ولم نصنع سلاحاً نووياً لكننا أجبرنا العالم على أن يجلس معنا على طاولة التفاوض”.

هذا وشهد يوم 16 كانون ثاني/يناير 2016، رفع معظم العقوبات المفروضة على إيران بعد أن قدمت الوكالة الدولية للطاقة الذرية تقريرها، وأكدت فيه استعداد سلطات طهران، لتنفيذ البرنامج الذي اتفق عليه بعد مفاوضات طويلة، لتقليص القدرات النووية الإيرانية بشكل ملموس.

وفي وقت لاحق أكد الاتحاد الأوروبي والولايات المتحدة الأميركية، رفع بعض العقوبات المالية والاقتصادية المرتبطة ببرنامج طهران النووي. هذا وتسعى إيران منذ ذلك الحين لتوسيع بؤرة نشاطها السياسي والعسكري في المنطقة.

Be the first to comment

اترك رد

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

Translate