ناقلات جند جديدة للقوات الأميركية المتمركزة في أوروبا

القوات الخاصة الأميركية
القوات الخاصة الأميركية

يتوقع أن تحصل القوات البرية الأميركية المتمركزة في أوروبا في عام 2018 على نماذج أولية لناقلات الجنود المدرعة من طراز “ستراكير” بعد إدخال تعديلات عليها.

فقد أفادت صحيفة “ستراز أند سترايبس” اليومية، التي تصدرها وزارة الدفاع الأميركية، أن عملية تزويد القوات المسلحة الأميركية بناقلات الجنود “سترايكر” المعدلة بدأت منذ تشرين الأول/ أكتوبر الماضي. وتخطط قيادة الجيش الأميركي لكي تصل 80 قطعة من هذه الناقلات ذات القدرة النارية إلى القاعدة العسكرية الأميركية في منطقة فيلزك بألمانيا الغربية في أيار/ مايو عام 2018.

هذا وأضافت الصحيفة نقلا عن نائب رئيس أركان القوات البرية الأمريكية، الجنرال دانيال ألين أن ناقلات “سترايكر الحديثة تتمتع بقدرة نارية زائدة بالمقارنة مع سابقاتها غير المعدلة، حيث أنها مزودة بمدفع آلي (عيار 30 ملم) بدلا من رشاش عيار 12.7 ملم. وهذا ما يمكن الجيش الأميركي من زيادة فاعلية مواجهتها مقارنة مع نظيرتها الروسية.

وقال الجنرال ألين: “بينما كنا منشغلين في العراق وأفغانستان استفاد الروس من هذه الفترة لإدخال تعديلات على أسلحتهم.” يذكر أن الدول — الأعضاء في حلف الناتو قد اتفقت في قمة هذا الحلف التي جرت في تموز/ يوليو الماضي في وارسو، على زيادة حجم قواتها المسلحة المتمركزة في أوروبا الشرقية. وذلك عن طريق نشر 4 كتائب جديدة متعددة القوميات بالإضافة إلى إرسال أفراد فوج المشاة الأميركي الثاني إلى قاعدة فيلزك في نيسان/ أبريل القادم.

Be the first to comment

اترك رد

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

Translate