مسؤول أميركي: كوريا الشمالية قادرة على إطلاق صاروخ نووي لكنها لا تتحكم بالإطلاق!

تجارب صاروخية
تجارب صاروخية

تستطيع كوريا الشمالية اطلاق صاروخ نووي لكنها غير قادرة الى الان على التحكم في كيفية دخول الراس النووي المجال الجوي ليضرب هدفه، بحسب ما افاد مسؤول في وزارة الدفاع الاميركية في 8 كانون الأول/ ديسمبر.

وبحسب فرانس برس، قال المسؤول ان الكوريين الشماليين “قادرون اليوم بالذات على اطلاق” صاروخ نووي، “لكنهم غير واثقين تماما من دخول” المجال الجوي والوصول الى الهدف، مضيفا “انهم يحاولون معالجة” هذه المشكلة.

واجرت كوريا الشمالية خمس تجارب نووية كان اخرها في التاسع من ايلول/سبتمبر فضلا عن اختبارها مرارا صواريخ بالستية. وهذا العام، تم اختبار الصاروخ “موسودان” الذي يراوح مداه نظريا بين 2500 واربعة الاف كلم ثماني مرات، لكن تجربة واحدة نجحت.

ورغم هذه الاخفاقات العديدة يعتبر الخبراء ان البرنامج يحرز تقدما. وفرضت خمس رزم من العقوبات الدولية على بيونغ يانغ منذ تجربتها النووية الاولى في 2006.

واضاف المسؤول الاميركي “نحن في وضع بالغ التوتر لا نملك فيه وسائل تحرك عديدة ولا هامش مناورة على صعيد التفاوض”.

واذ لفت الى ان العسكريين الاميركيين “يعدون سيناريوات طارئة تنسجم مع الوضع”، قال “نستعد لكل ما يمكن ان يصدر من هذا السلوك الاستفزازي الى حد كبير”.

Be the first to comment

اترك رد

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.