الرئيس الفرنسي في العراق لتفقد القوات الفرنسية المشاركة في الحرب ضد داعش

الرئيس الفرنسي في العراق
الرئيس الفرنسي في العراق

وصل الرئيس الفرنسي فرنسوا هولاند الى العراق في زيارة يلتقي خلالها الجنود الفرنسيين المتمركزين في اقرب مكان الى خط الجبهة ضد تنظيم الدولة الاسلامية، كما أفادت فرانس برس في 2 كانون الثاني/ يناير.

وحطت طائرة هولاند في بغداد قبيل الساعة 04,30 ت غ في ثاني زيارة يقوم بها هولاند الى العراق بعد تلك التي قام بها في ايلول/سبتمبر 2014، مباشرة بعد سقوط الموصل بايدي تنظيم الدولة الاسلامية.

وبعد عامين من بدء العمليات العسكرية للتحالف الدولي المناهض للارهاب بقيادة الولايات المتحدة، والتي تشارك فيها فرنسا بقوة، يعتبر الرئيس الفرنسي الوحيد بين زعماء الدول الاوروبية الاساسيين الذي يزور العراق.

ومنذ تسلمه الحكم العام 2012، لم يتردد هولاند بارسال جنوده الى اماكن عدة في العالم في اطار الحرب على الارهاب، اكان في افريقيا او في المشرق العربي.

ويرافق وزير الدفاع جان ايف لودريان الرئيس الفرنسي في زيارته، ومن المتوقع ان يبحث مع رئيس الحكومة حيدر العبادي اخر التطورات العسكرية في الموصل التي تعمل القوات العراقية على انتزاعها من التنظيم الجهادي حيا بعد حي منذ السابع عشر من تشرين الاول/اكتوبر الماضي.

Be the first to comment

اترك رد

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.