الأبرز

تدريبات سعودية لمواجهة الكوارث البحرية بمياه المملكة

التمرين العملي للخطة الوطنية لمواجهة الكوارث البحرية
التمرين العملي للخطة الوطنية لمواجهة الكوارث البحرية

تم تنفيذ التمرين العملي للخطة الوطنية لمواجهة الكوارث البحرية بمياه المملكة العربية السعودية ، بحث وإنقاذ “2/38” في 16 كانون الثاني/ يناير برعاية مدير عام حرس الحدود رئيس اللجنة الوطنية الدائمة لمواجهة الكوارث بمياه المملكة العربية السعودية الفريق عواد بن عيد البلوي وحضور أعضاء اللجنة الوطنية الدائمة كافة.

وأوضح المتحدث الرسمي لحرس الحدود سكرتير اللجنة الوطنية الدائمة لمواجهة الكوارث البحرية بمياه العقيد البحري الركن ساهر بن محمد الحربي ، أن التمرين يهدف إلى مراجعة وتقييم وتدريب منسوبي الجهات المشاركة في تنفيذ عناصر الخطة التي تشمل البحث والإنقاذ والإخلاء وإطفاء الحرائق ومكافحة التلوث والنقل وتقديم العون للمتضررين ، وذلك في المياه السعودية المقابلة لمسؤوليات قطاع ضباء بمنطقة تبوك .

وبين أن فرضية التمرين تضمنت جنوح سفينة ركاب على متنها 600 شخص وهي في طريقها لدخول ميناء ضباء ما أدى إلى إرتطامها بالشعب المرجانية بسبب تعطل محركاتها ونشوب حريق بغرفة المحركات وتسرب كميات كبيرة من الوقود .مشيراً إلى أنه تم تمرير البلاغ بوسائل الإتصال الآمن من مركز تنسيق عمليات البحث والإنقاذ بمحور البحر الأحمر وخليج العقبة إلى مركز البحث والإنقاذ البحري والجوي المشترك بجمهورية مصر العربية وإلى برج المراقبة بميناء العقبة بالمملكة الأردنية الهاشمية.

وقال :”إن فرضية التمرين بحث وإنقاذ “2/38″ التي تم إدارة وتنسيق مراحلها من قبل مركز تنسيق عمليات البحث والإنقاذ بمحور البحر الأحمر وخليج العقبة بجدة التابع لحرس الحدود ، حققت الغايات و الأهداف المرجوة منها حيث أظهرت الجهات المشاركة والفرق الإسعافية والطبية والإدارية المساندة كافة درجة عالية من الجاهزية والإستعداد وفق المهام المحددة لكل جهة مشاركة بالخطة الوطنية لمواجهة الكوارث البحرية بمياه المملكة العربية السعودية”.

Be the first to comment

اترك رد

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.