تركيا تبدأ بإنشاء أول فرقاطة محلية الصنع

حفل إطلاق مشروع فرقاطة اسطنبول
حفل إطلاق مشروع فرقاطة اسطنبول

عدد المشاهدات: 1293

بدأت تركيا بإنشاء أول فرقاطة محلية الصنع، تحمل اسم “إسطنبول” ، من خلال حفل أُقيم في 19 كانون الثاني/ يناير بحضور وزير الدفاع فكري إيشيك، وقائد القوات البحرية التركية بولنت بستان أوغلو.

وبحسب ترك برس، جرى حفل إطلاق المشروع في مقر قيادة صناعة السفن (ترسانة) بإسطنبول، حيث شارك كل من إيشيك وبستان أوغلو في قص القطعة الحديدية الأولى لإنشاء الفرقاطة، وهي من فئة “i” وتم تصميمها من قبل قيادة القوات البحرية التركية.

وأعرب وزير الدفاع التركي في كلمة له خلال الحفل، عن افتخارهم جراء إطلاق المشروع بخبرات وأدوات محلية خالصة، مؤكدا على أن الحكومة التركية تضع في مقدمة أولوياتها التمتع بجيش قوي مزود بتجهيزات محلية الصنع.

ولفت وزير الدفاع إلى أن بلاده تبذل جهدا كبيرا في سبيل إنجاز السفن محلية الصنع ضمن إطار حملة الاكتفاء الذاتي في مجال الصناعات الدفاعية التي أطلقها الرئيس التركي رجب طيب أردوغان.

وتتميز فرقاطة “إسطنبول” بكبر حجمها وطولها مقارنة بالصناعات الدفاعية التركية السابقة، وهي قادرة على قطع المسافة بين السواحل التركية وصولا إلى السواحل اليمنية أو الصومالية دون الحاجة للتزود بوقود إضافي خلال الرحلة، كما سيتم تزويدها بصواريخ ضد الأهداف الجوية والبحرية.

ومن المخطط أن يستغرق صناعة الفرقاطة نحو 3 سنوات و10 أشهر، لتدخل الخدمة في عام 2021.

ويطلق اسم الفرقاطة على نوع من السفن الحربية السريعة التي تكون أصغر حجما من المدمرات وأكبر من زوارق الدورية الساحلية، وتتولى مهاما عدة في الأساطيل البحرية يأتي في مقدمتها حماية السفن الأخرى، والتصدي لأسطول الغواصات المعادية، ومساعدة القوات البرمائية على السواحل

  انتهاء تدريبات الهجوم الجوي ضمن مناورات "Efes-2016"(فيديو مرفق)

Be the first to comment

اترك رد

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

Translate
x

عدد المشاهدات: 1292

هل يمكن لحالة التوتر العسكري المتصاعدة بين الهند وباكستان أن تؤدي إلى حرب بين البلدين؟

النتيجة

  تركيا: إنتهاء عملية "درع الفرات" بعد أن تكللت بالنجاح