تفاصيل أحدث غواصة استلمتها مصر Type 209 Class – الجزء الرابع والأخير

أحدث غواصة استلمتها مصر Type 209
أحدث غواصة استلمتها مصر Type 209

أحمد رجب – 

التسليح:

تمتلك الغواصة 8 أنابيب إطلاق عيار 533 مم مزودة بنظام تلقيم آلي للصواريخ والطوربيدات والألغام البحرية من طراز Weapon Handling System من إنتاج شركة Thales الفرنسية. هذا ويمكن للغواصة إطلاق عدد 14 طوربيد وصاروخ بالإضافة إلى حوالي 20 لغم بحري من الأنواع الآتية:

أولاً: الصواريخ:

– صاروخ UGM-84 Harpoon Block II المُطلق من الأعماق والذي يمتلك المواصفات الآتية:

المصنع: شركة بوينج Boeing الأميركية

التصنيف: صاروخ دون سرعة الصوت  Subsonic Missile

النوع: صاروخ مُكبسل يتم إطلاقه من الأعماق وينفصل عن الكبسولة بعد خروجه من المياة ليُكمل رحلة طيرانه إلى هدفه

المهام: صاروخ مضاد للسفن والأهداف البرية الساحلية

الطول: حوالي 4.6 متراً

العرض: حوالي 34 سم

السرعة: 0.7 ماخ = 860 كلم/ساعة = 238.8 متر/ثانية

الدفع: محرك نفاث Air-Breathing Turbojet Engine   ومعزز يعمل بالوقود الصلب Solid Propellant booster

وزن الصاروخ: 692 كجم

نوع الرأس الحربي: خارق شديد الإنفجار

وزن الرأس الحربي: 221 كجم

عمق الإطلاق: يُفضل إطلاق صاروخ الهاربون من عمق قريب للسطح حتى تستطيع الكبسولة الحاملة للطوربيد تحمل قوة الضغط وعليه يمكن إطلاقه من عمق يقدر بحوالي 50 متر أو أكثر

نمط الطيران: يطير الصاروخ على إرتفاع يقدر بـ 1800 متر في المرحلة الأولى ثم ينخفض ليعمل بنمط الطيران شديد الإنخفاض الملاصق لسطح البحر Sea Skimming على إرتفاع يبلغ2 إلى 5 متر فوق سطح البحر في المرحلة الأخيرة حتى الإصابة

التوجيه: بالقصور الذاتي في المرحلة الأولى ثم التوجيه المستقل عن طريق تفعيل الباحث الراداري النشط الخاص بالصاروخ مع توجيه بالقمر الإصطناعي لضرب الأهداف البرية الساحلية

المدى: أكثر من 124 كلم

– يمكن تزويد الغواصة بالصاروخ الألماني IDAS وهو صاروخ موجه مُطلق من الغواصات مُتعدد الوظائف مبني على الصاروخ الشهير IRES-T  من إنتاج شركة Diehl الألمانية. صمم لضرب الأهداف الجوية في المقام الأول كما يمتلك قدرة ضرب السفن والأهداف البرية القريبة. يتم إطلاقه من فتحات الطوربيد الأمامية ومع ذلك يعتبر الـ IDAS أول صاروخ موجه يطلق من الأعماق من دون كبسولة وقائية وهو ما يجعله صاروخ موفر في تكاليفه.

إن الصاروخ مزود بباحث حراري وكاميرا للتصوير والملاحة والتوجيه الذاتي، وبفضل وصلة بيانات الألياف البصريةFiber-Optic Data Link التي تنقل صور الأهداف بشكل مستمر للغواصة، يُمكن للمُشغل التحكم في جميع مراحل عمل الصاروخ. منذ إطلاقه ولحظات خروجه من الماء وطيرانه ليستطيع تغيير مساره أو تصحيحه أو حتى إحباط المهمة، وذلك لضمان أقصى درجات من الفاعلية والدقة في الأداء. يبلغ مدى الصاروخ 20 كلم.

ثانياً: الطوربيدات:

تتميز الغواصة بإمكانية تسليحها بأنواع عدة من الطوربيدات الغربية المتاحة للتصدير والتي يمكن إختيار أياً منها للعمل عليها وأبرزها الآتي:

الطوربيد الألماني DM2A4

الطوربيد الرئيس للغواصة هو الألماني  DM2A4الذي يُعرف أيضاً بإسم SeaHake mod 4 من إنتاج شركة Atlas Elektronik الألمانية. يُمكن إطلاقه من الغواصات أو السفن ويتم توجيهه بالسلك، كما يُمكن توجيهه ذاتياً في المرحلة الأخيرة بإستخدام باحثه الخاص الإيجابي والسلبي أو بإستخدام الباحث بمفرده إذا كان الهدف المعادي متواجد على مسافة قريبة.

يحمل الطوربيد رأس حربي ثقيل شديد الإنفجار وتبلغ سرعته القصوى حوالى 90 كلم/ساعة، هذا ولم تعلن الشركة المُصنعة مداه ولكن أشارت المصادر إلى أنه يصل إلى أكثر من 50 كلم.

يُشار إلى أنه هناك إصدار حديث ذو مدى موسع يحمل إسم SeaHake Mod 4 ER Extended Range ، وهو أقوى طوربيد في العالم الأن ويمتلك نمطين توجيه على النحو التالي:

-توجيه بالقمر الإصطناعي: حيث يمتلك الطوربيد أنظمة ملاحة وإتصالات بالقمر الإصطناعي تمنحه مدى يصل إلى 140 كلم على سرعة قصوى تزيد عن 74 كلم/ساعة.

-توجيه بالسلك: ويصل مداه في هذه الحالة إلى 50 كلم.

الطوربيد الإيطالي Black Shark:

يمكن تسليح الغواصة بالطوربيد Black Shark أو القرش الأسود من إنتاج شركةWhitehead AleniaSistemiSubacquei (WASS) الإيطالية، وهو طوربيد ثقيل من الجيل الجديد متعدد المهام يُطلق من الغواصات بشكل رئيس والسفن. لقد تم تصميمه ليحل مكان الطوربيد القديم A-184 بالبحرية الإيطالية كما يُمكنه العمل على غواصات سكوربين الفرنسية وتايب 209 و 212 و 214 الألمانية.

يحمل الطوربيد رأس حربي ثقيل شديد الإنفجار وتبلغ سرعته القصوى حوالي 90 كلم/ساعة ويتم توجيهه بالسلك كما يُمكن توجيهه ذاتياً في المرحلة الأخيرة بإستخدام باحثه الخاص الإيجابي والسلبي أو بإستخدام الباحث بمفرده إذا كان الهدف المعادي متواجد على مسافة قريبة. لم تعلن الشركة المُصنعة مدى الطوربيد ولكن أشارت المصادر إلى أنه يصل إلى 50 كلم.

الطوربيد الفرنسي F-21:

يمكن تسليح الغواصة بالطوربيدF-21 من إنتاج شركة Thales الفرنسية  وهو طوربيد ثقيل مضاد للسفن والغواصات صمم ليحل مكان طوربيدات F-17 القديمة بالبحرية الفرنسية.

يحتفظ الطوربيد بصورة واضحة للهدف تمنحه قدرة تجاوز الشراك الخداعية المُعادية Decoys وتجنب الإصطدام بهدف آخر في حالة مهاجمة الهدف المعادي في بيئة مزدحمة. يتم توجيهه بالسلك كما يُمكن توجيهه ذاتياً في المرحلة الأخيرة بإستخدام باحثه الخاص الإيجابي والسلبي أو بإستخدام الباحث بمفرده إذا كان الهدف المعادي متواجد على مسافة قريبة. يصل الطوربيد لسرعته القصوى عند إقترابه من الهدف في المرحلة الأخيرة.

يحمل الطوربيد رأس حربي شديد الإنفجار وتبلغ سرعته القصوى حوالى 90 كلم/ساعة، أما مداه فلم تُعلنه الشركة المُصنعة أيضاً ولكن أشارت المصادر إلى أنه يصل لأكثر من 50 كلم.

ثالثاً: الألغام البحرية:

– قدرة حمل ألغام بحرية Naval Mines مضادة للسفن والغواصات ونشرها على الأعماق المختلفة سواء الألغام غير القابلة للتحكم فيها Uncontrolled Mines أو الألغام الحديثة التي يمكن التحكم فيها عن بعد Remotely Operated وتشغيلها في الوقت المناسب.

– قدرة التحكم المتاحة في الألغام الحديثة تستخدم في السماح للقوات الصديقة في عبور حقول الألغام وتوفير أكبر قدر من الإنتقائية وذلك بالتحكم في تفجير هدف بعينه بعكس فكرة التفجير العشوائي القديمة.

– تستخدم الألغام البحرية لعرقلة تحركات القوات البحرية المعادية وخلق مناطق مؤمنة ضد العدائيات المختلفة  Safe Zones.

رابعاً: القوات الخاصة:

قدرة حمل أفراد من القوات الخاصة/ضفادع بشرية للعمليات الخاصة.

1 Comment on تفاصيل أحدث غواصة استلمتها مصر Type 209 Class – الجزء الرابع والأخير

  1. لابد من ايجاد مصدر اخر للتزود بالغواصات المتقدمة بالتزامن مع المانيا حيث تحتاج مصر الى تجديد اسطولها من الغواصات بعدد لايقل عن ١٢ الى ١٦ غواصة هجومية قاذفة للصواريخ جديدة متطورة وطويلة المدى ولها امكانية اطلاق الصواريخ الجوالة والمدفعية الصاروخية الثقيلة للعمل مع الغواصات الالمانية الاربع ليكونو اسطولنا من الغواصات المتقدمة لا يقل عن ١٦ الى ٢٠ غواصة بالاضافة الى ال ٩ غواصات القديمة والمشتراه مستعملة من اسبانيا وبىيطانيا بجانب الغواصات المصرية القديمة والمنتجة سرا بمصر وهى صغيرة الحجم طراز ذئب البحر التى تعتبر غواصات دفاعية خفيفة سريعة الحركة فى المياهةالضحلة فقط ولكن سهل اصطيادها فى خالة اكتشافها والتى يرغب الاستراتيجيين المصريين من استبدالها باحدث من الصناعات الروماتية واليوغوسلافية ( تشكيا) والمزودة بتقنيات اتصال وتحكم وسيطرة ومسنشعرات غربية متطورة ورخيصة الثمن وفعالة فقد ابطل سرب منها اجتياح امريكى للسواحل المصرية فى العام ٢٠١١ ابان ثورة يتاير بقصد اشعال بلبلة ظنا منهم ان الجيش المصرى فى سبات عميق ( من مذكرات هيلارى كلينتون) لذا وجب توفرعدد ٨ الى١٠ غواصات متطورة اضافية مع الاربع الالمانية صف اول متقدمة بالاضافة الى الحاجة الملحة لمصر للبحث عن طائرات مضادة للغواصات جديدة و متطورة اضافية لا تقل اعدادها المطلوبة عن ١٦ الى ٢٤ طائرة جديدة تضم لل عشر طائرات سى سيبرايت المتقادمة الموجودة بالخدمة والتى تحتاج الى اعادة تحديث وتطوير وعمرات نصف العمر ( من غير المنتظر من الامريكان الموافقة على ذلكالا بشروط سياسية ترفضها مصر ) حيت تتوفر للكيان الصهيونى الان ٨ غواصات دولفين متطورة جدا و مصممة خصيصا لها وقاذفة للصواريخ الجوالة وذات امكانيات متطورة جدا عن الغواصات الاربع الالمانية التى طلبناه نحن وقد طلبت اسرائيل ٦ غواصات اخرى اضافية من المانيا وستتسلم اثنتان منها فى العام ٢٠٢٠ بالاضافة الى امتلاكها ٤ غواصات قديمة بريطانية الصنع محدثة ببريطانيا ليصبح اسطولها فى العام ٢٢ الى ١٦ غواصة متطورة و تمثل تهديد جدى وخطير للبحرية المصرية الاكبر فى المنطقة عدا التهديدات التركية المتصاعدة فى المنطقة الاقتصادية فى البحر المتوسط والاسطول المصرى يحتوى على الاقل ٦٠% من قدراتها قديمة جدا وتحتاج للاستبدال وللخروج من الخدمة واستبدالها بالتزامن بقطع بحرية ومستلزماتها متطورة غربية وشرقية على حد سواء على المدى القريب خلال ٣ الى ٦ سنوات على الاقل ويجب الاتجاء للتكامل فى المعدات حيث ان حصلنا على غواصات صينية فيجب الحصول على ٨ مدمرات و ٨ فرقاطات وحاملتى مروحيات صينية على الاقل وكذا مع المانيا ٤ فرقاطات ميكو ٢٠٠ و٤ بوارج مضادة للجويات ومن كوريا لابد اضافة ٧ فرقاطات على الفرقاطة الهدية حيث اثبتت قدراتها التكنولوحية الممتازة مع دمج انظمة s 350 على تلك الفرقاطات بمنحها ٨ خلايا ورادارات بحث روسية طويلة المدى لخلق مجموعتى قتال مع حاملتى المروحيات ميسترال وكما حدث مع فرنسا فيجب الحصول على ٣ قطع فريم جديدة مع ال ٤ الجوويند وأما امريكا فيجب الحصول على ٦ فرقاطات خفية جديده مع ال٦ التى تم استلامهم مع تأمين عملية تصنيع قطع الغيار للمعدات الامريكية باى شكل حيث ان قطع الغيار والتحديث والتطوير مرهون بالضغوط السياسية وقطع المعونات و بعلاقاتنا معها ومع اسرائيل مما يؤدى الى تهديدنا دائما بحظر الدعم وقطع الغيار ناهيك عن تسريب تكتيكاتنا واسرارنا العسكرية لاسرائيل دائما

اترك رد

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.