تحطم طائرة حربية أردنية في السعودية ونجاة قائدها

مقاتلة أف-16 أردنية
مقاتلة أف-16 أردنية

تحطمت طائرة “أف-16” (F-16) حربية أردنية في السعودية في 24 شباط/فبراير وتمكن قائدها من النجاة، على ما اعلن التحالف العربي بقيادة السعودية الذي يواجه تمرد الحوثيين الشيعة في اليمن المجاورة.

وبحسب وكالة فرانس برس، قال التحالف في بيان إن الطائرة الأميركية الصنع عانت من “خلل فني” أدى إلى تحطمها “في قطاع نجران داخل الأراضي السعودية” على الحدود مع اليمن.

وأضاف مصدر عسكري مسؤول في القيادة العامة للقوات المسلحة الأردنية أن “قائد الطائرة الملازم أول طيار مقاتل عدنان نعيم عبد العزيز نباص تمكن من القفز بالمظلة داخل الأراضي السعودية ولم يصب بأذى وسيتم إعادته إلى الأردن بالتنسيق مع سلاح الجو السعودي”.

لكن قناة “المسيرة” التابعة للمتمردين أفادت أن الطائرة أسقطتها “الدفاعات المضادة للطائرات”، بحسب فرانس برس.

هذا وكانت مقاتلة أف-16 تابعة لسلاح الجو الملكي الأردني تحطمت في كانون الأول/ديسمبر الماضي عندما كانت تقوم برحلة تدريبية إثر “خلل فني” ما أدى إلى مقتل طيارها الأردني.

وفي السادس من نيسان/أبريل 2015، تحطمت طائرة تابعة لسلاح الجو الملكي من طراز “فاير فلاي” أثناء طلعة تدريبية ما أدى إلى مقتل طيارها الأردني ومتدرب عراقي، بحسب فرانس برس.

وفي 17 نيسان/أبريل من عام 2014 تحطمت طائرة عسكرية تابعة لسلاح الجو الملكي الأردني من طراز “أف-5” (F-5) أثناء طلعة تدريبية شرق المملكة ما أدى مقتل طيارها.

وفي كانون ثاني/يناير من العام نفسه تحطمت طائرة عسكرية أردنية تابعة لسلاح الجو الملكي إثر اصابتها بخلل فني اثناء طلعة تدريبية لكن قائدها نجا من الحادث.

على صعيد آخر، أعلنت قيادة الجيش الإماراتي عن مقتل أحد جنودها في اليمن ضمن التحالف العربي.

وهو الجندي الإماراتي الثاني الذي يقتل في اليمن في أسبوع، ما يرفع اإلى 80 حصيلة قتلى الجيش الإماراتي ضمن عمليات التحالف ضد الحوثيين وحلفائهم.

هذا وتعد الإمارات شريكاً أساسياً في التحالف العسكري العربي الذي تقوده السعودية منذ آذار/مارس 2015 ضد المتمردين الحوثيين وحلفائهم من أنصار الرئيس السابق علي عبدالله صالح الذين يسيطرون على صنعاء ومناطق اخرى في اليمن.

Be the first to comment

اترك رد

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.