روحاني يقول إن القوة العسكرية الإيرانية هدفها الدفاع عن البلاد

مروحية شاهد 285 الإيرانية
مروحية شاهد 285 الإيرانية

أكد الرئيس الإيراني حسن روحاني في 9 شباط/فبراير أن القوة العسكرية لبلاده هي “لمجرد الدفاع عن البلاد” في خضم توتر العلاقات مع الولايات المتحدة، حسبما نقلت وكالة الأنباء الطلابية ايسنا/ نقلاً عن وكالة فرانس برس.

وبحسب الوكالة، قال روحاني إن بلاده “أثبتت أنها لم ولا تريد التدخل في الشؤون الداخلية للدول الأخرى، وأن التنمية العسكرية هي لمجرد الدفاع عن البلاد”، وذلك في كلمة امام السلك الدبلوماسي المعتمد في طهران عشية الذكرى الـ38 للثورة اللإسلامية.

وتأتي تصريحات التهدئة هذه وسط تفاقم التوتر منذ أيام مع الرئيس الأميركي دونالد ترامب.

فقد انتقد ترامب الاتفاق المبرم حول البرنامج النووي الإيراني مع الدول الكبرى (الولايات المتحدة، فرنسا، المملكة المتحدة، روسيا، الصين، المانيا) وقرر فرض عقوبات جديدة على طهران بعد تجربة صاروخية إيرانية جديدة.

وكان ترامب كتب في تغريدة قبل فترة “إيران تلعب بالنار. لا يدركون كم كان الرئيس (الأميركي السابق باراك) اوباما +لطيفا+ معهم. أما أنا، فلن أكون!” وذلك قبيل الإعلان عن العقوبات الجديدة.

كما قال روحاني “لا يمكن أن نسمح في مثل هذه الظروف أن يقوم البعض بتسميم الأجواء الإقليمية والعالمية من خلال ما يثيرونه من أوهام وتهيؤات”، ودافع عن الاتفاق النووي معتبراً أنه نموذج لحل المشاكل في المنطقة والعالم.

أما ترامب فاعتبره “أسوأ” اتفاق على الإطلاق.

هذا وأعلن المرشد الأعلى اية الله علي خامنئي في 7 شباط/فبراير أن الإيرانيين “سيردون” على تهديدات الرئيس الأميركي أثناء المسيرات المقررة في احتفالات الثورة الإسلامية.

كما نفى وزير الدفاع الإيراني حسين دهقان معلومات نقلتها قناة فوكس الأميركية ومفادها أن إيران أطلقت في 8 شباط/فبراير صاروخاً بالستياً جديداً.

وقال “لم يحدث ذلك، لكن حتى لو حدث فهذا لا يعنيهم”، بحسب ما نقلت عنه وكالة الأنباء الرسمية.

Be the first to comment

اترك رد

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.