روسيا تستحدث مصانع جديدة لإنتاج صواريخ “إس-400”

صواريخ إس-400
صواريخ إس-400

عدد المشاهدات: 1341

أطلق مجمع الصناعات الدفاعية الروسي مصنعين جديدين لإنتاج صواريخ “إس-400” لتلبية الطلب المتزايد عليها من كبار المستوردين في العالم وفي مقدمتهم الهند والصين وحتى تركيا عضو الناتو.

وبحسب ما نقلت روسيا اليوم في 3 آذار/ مارس، بدأ المصنعان الجديدان المشادان في مدينتي كيروف، ونيجني نوفغورود إنتاج الدفعات الأولى من “إس-400” مطلع 2017، ومستمران في اختبارها قبل إعدادها للتصدير.

وتشير البيانات العلنية حول نشاط المصنعين إلى أن طاقاتهما الإنتاجية تفوق طاقة إنتاج مصنع “ألماز أنتي” من هذه الصواريخ بأكثر من ثلاثة أضعاف، وإلى استعدادهما لمباشرة تلبية حاجة المشترين الأجانب من “إس-400” حالما تتيح الحكومة الروسية لهما ذلك، نظرا لانشغال المصنع الرئيس لهذه الصواريخ بتلبية متطلبات الجيش الروسي منها.

يشار إلى أن صواريخ “إس-400” قادرة على رصد واعتراض الصواريخ المجنحة على أدنى ارتفاع عن سطح الأرض، والطائرات الصغيرة والكبيرة بلا طيار، والصواريخ المجنحة عالية السرعة، والصواريخ البالستية التي تصل سرعتها إلى 4800 كم/ساعة، متفوقة بذلك على كافة منظومات الصواريخ الاعتراضية بما فيها “باتريوت” الأمريكية وسواها.

وتعد “إس-400” الأكثر تطورا في العالم، لقدرتها كذلك على إسقاط جميع أنواع الطائرات الحربية للعدو المفترض، بما فيها طائرة الشبح ذائعة الصيت كما تستطيع اعتراض الصواريخ.

“إس-400” من نتاج مكتب “ألماس- أنتاي” الروسي للتصميمات الصاروخية ودخلت الخدمة في الجيش الروسي في أغسطس/آب 2007 حيث نصبت في ضواحي موسكو لتشكل مظلة جديدة تحمي سماء العاصمة الروسية من جميع أنواع الصواريخ والقذائف التي توصلت لها الصناعات العسكرية حتى اليوم.

مواصفات “إس-400” الفنية التكتيكية:

المدى الأقصى لرصد الأهداف 600 كلم

عدد الأهداف التي تتابع سيرها في آن واحد 300

مدى تدمير الأهداف الأيرودينامية يتراوح بين 3 و240 كيلومتر

تدمر الأهداف البالستية عندما تصبح على مسافة من 5 إلى 60 كلم عنها

  الناتو نحو أكبر حشد عسكري على حدود روسيا

الارتفاع الأقصى للهدف الذي تدركه 27 كلم

الارتفاع الأدنى للهدف المنشود 100 متر

السرعة القصوى للهدف المطلوب 4800 كلم/ساعة

عدد الأهداف المدمرة في آن واحد 36 هدفا

عدد الصواريخ المنصوبة والجاهزة للإطلاق في آن واحد 72

Be the first to comment

اترك رد

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.