الجيش السعودي يدمر زورقاً حوثياً مسيراً عن بعد

جندي سعودي على متن سفينة
جندي سعودي على متن سفينة

أفادت قناة سعودية، في 25 نيسان/أبريل بأن الجيش السعودي دمر زورقاً تابعاً لمسلحي جماعة “أنصار الله” (الحوثي) المدعومة من إيران، حاول التسلل للمياه الإقليمية للمملكة، وفق ما نقل موقع “عربي 21” الإخباري.

وذكرت فضائية “العربية” أن قوات حرس الحدود دمرت زورقاً مفخخاً تابعاً لمليشيا الحوثي حاول التسلل للمياه الإقليمية السعودية.

وأضافت نقلاً عن القوات السعودية أن القارب كان مفخخاً ودون قائد (مسير عن بعد)، حيث فجرته على الفور، قبال وصوله لسواحل جازان على البحر الأحمر.

ولم يصدر أي تأكيد رسمي من قبل الحوثيين حول ما ذكرته قناة العربية، وفق الموقع نفسه.

وفي 30 كانون الثاني/يناير الماضي، أعلن التحالف العربي الذي تقوده الرياض، أن فرقاطة سعودية تعرضت لهجوم شنه الحوثيون بثلاثة زواق انتحارية، اصطدم أحدها بمؤخرة السفينة، ما سبب في نشوب حريق فيها، ومقتل اثنين وإصابة ثلاثة آخرين من طاقمها.

وفي منتصف أذار/مارس من العام الجاري، أعلن التحالف العربي اعتراض ثلاثة زوارق تابعة لجماعة الحوثي قبالة ميناء ميدي شمال غربي اليمن، كانت تحاول تنفيذ هجوم ضد سفن تابعة له، مضيفاً أنه تم تدمير أحدها وإيقاف الآخر والقبض على من فيه، بينما تمكن ثالث من الفرار.

وباتت “الزوارق البحرية” المسيرة عن بعد، أو “الزوارق بلا ربان” أخطر الأسلحة البحرية التي يمتلكها الحوثيون، والتي بدأوا باستخدامها في تنفيذ عمليات هجومية ضد القطع الحربية التابعة للتحالف المتواجدة في عرض البحر قبالة سواحل اليمن.

وفي ما يلي، الفيديو الذي تم تداوله حول تدمير الزورق من قبل الجيش السعودي:

Be the first to comment

اترك رد

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.