تعديلات جديدة من شركة لوكهيد مارتن لزيادة قدرة التخفي على مقاتلات أف-22

مقاتلات أف-22 رابتور
مقاتلات أف-22 رابتور

الأمن والدفاع العربي – ترجمة خاصة

اقترحت شركة “لوكهيد مارتن” (Lockheed Martin) الأميركية أن تقوم بأعمال صيانة إضافية على مقاتلات “أف-22” (F-22) على أمل أن تتمكن من زيادة فترة خدمة الطلاء الحاجب للرؤية (Low Observable) – أي الذي يمنح الطائرة المقاتلة قدرة التخفي.

وبموجب العقد الحالي، ستقوم الشركة الأميركية بإعادة طلاء مداخل (Inlets) عشر طائرات أف-22 سنوياً في منشأتها في ولاية جورجيا، في حين يعمل سلاح الجو الأميركي بإعادة طلاء مقاتلات أف-22 في ولاية يوتاه.

هذا وكانت لوكهيد مارتن قدّمت اقتراحها بتوفير الأعمال الإضافية على مقاتلات أف-22 في نيسان/أبريل الماضي وهي تنتظر قراراً من سلاح الجو الأميركي حول ما إذا تمضي قدماً في أي من الأعمال المقترحة.

وفي هذا الإطار، قال جون كوتام، نائب مدير برنامج مقاتلات أف-22 لموقع “ديفانس نيوز” إن “إحدى التعديلات تشمل تزويد منتج يدعى Mighty Tough Boot على الطائرة، ودوره أن يملأ الثغارات على سطح طائرة أف-22 مما قد يؤدي إلى ظهور الطائرة على شاشات الرادار. وأضاف: “إن تلك الثغرات هي التي تؤدي إلى كشف الطائرة، من هنا، إن عملية سدّ تلك الفراغات تساهم في زيادة فترة خدمة الطلاء الحاجب للرؤية بشكل أكبر”.

من 2014 إلى 2016، انخفض معدّل قدرة مقاتلة أف-22 من 73 إلى 60%، وإن إحدى العوامل التي ساهمت بشكل كبير في ذلك هو انفصال طلاء التخفي عن منصّته (Breakdown of the Raptor’s stealth coating).

مع ذلك، لطالما توقّع سلاح الجو الأميركي وشركة لوكهيد أن تتدهور حالة الطلاء مع مرور الوقت، بحسب كوتام، الذي أضاف “أن ما يحصل الآن أكّد التوقعات الأميركية”.

وعلى الرغم من أن مقاتلات أف-22 وأف-35 تتميّز بتقنية التخفي، فإن نوعيّة الطلاء تختلف تماماً وتتطلّب عمليات تطبيق مختلفة.

Defense News

لمراجعة المقال الأصلي، الضغط على الرابط التالي:

http://www.defensenews.com/articles/lockheed-pitches-new-f-22-mods-to-boost-the-life-of-its-stealth-coating

Be the first to comment

اترك رد

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

Translate