دخول قاذفات إلى كوريا الجنوبية بدون علم رئيسها! والتحقيقات بدأت

نظام ثاد
نظام ثاد

دعا الرئيس الكوري الجنوبي الجديد، إلى إجراء تحقيق في عدم تبليغه بوصول عدة قاذفات إضافية لنظام الدفاع الصاروخي الأميركي المثير للجدل الذي يهدف لمواجهة التهديدات النووية لكوريا الشمالية، في 30 أيار/ مايو.

وتعهد مون جاي-إن، قبل تولي منصبه في 10 أيار/ مايو الماضي، بمراجعة نشر نظام الدفاع الصاروخي “ثاد”، الذى أثار غضب بيونغيانغ وبكين، بسبب تشكيله تهديدا أمنيا على الدولتين. وأورد مكتب مون، في 29 أيار/ مايو، أنه اكتشف وصول أربع منصات إطلاق في “ثاد” إلى كوريا الجنوبية، منذ أن تم تركيب المنصتين الأصليتين في نيسان/ أبريل الماضي.

وأشار إلى أن وزارة الدفاع السابقة لم تفصح عن وصول القاذفات الإضافية، عندما حصل مون على مذكرة سياسية من الوزارة بعد تنصيبه. وقالت سول في أوائل مايو إن نظام “ثاد” بدأ في العمل، وفق ما نقلت الأسوشيتد برس.

Be the first to comment

اترك رد

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.