تعرف على تفاصيل إطلاق صاروخ كوريا الشمالية الأخير

صاروخ كوري شمالي
صاروخ كوري شمالي

قالت وسائل إعلام يابانية إن كوريا الشمالية أطلقت صاروخا سقط داخل المنطقة الاقتصادية اليابانية الخاصة، فيما رجحت مصادر يابانية رسمية أن مدى الصاروخ تعدى 3000 كيلومتر. ونقلت وكالة “رويترز” عن هيئة الإذاعة اليابانية “إن إتش كي”، في 28 تموز/ يوليو، أن “كوريا الشمالية ربما أطلقت صاروخا، مع انتصاف الليل، بتوقيت اليابان المحلي”، سقط داخل المياه الاقتصادية الخالصة”.

وأضافت الإذاعة أن رئيس الوزراء الياباني شينزو آبي دعا لاجتماع طارئ عقب إطلاق بيونغ يانغ للصاروخ. وقال كبير أمناء مجلس الوزراء الياباني يوشيهايد سوغا إن بلاده “لا يمكن أن تتسامح مع اعتداءات كوريا الشمالية”، حسب “رويترز”. ونقلت الإذاعة عن مصدر رسمي بوزارة الدفاع اليابانية قوله إن “مدى الصاروخ ربما تعدى 3000 كيلومتر”.

وأكدت وزارة الدفاع الأميركية “البنتاغون” أن كوريا الشمالية أطلقت صاروخا باليستيا، في 28 تموز/ يوليو. ونقلت وكالة أنباء “رويتزر” عن المتحدث باسم “البنتاغون” جيف ديفيس قوله في تصريح صحفي، اليوم الجمعة، إن الوزارة “رصدت إطلاق بيونغ يانغ لصاروخ باليستي، وأنها تحري تقييما لجمع معلومات إضافية”.

وأضاف ديفيس أن “الصاروخ أطلق في تمام الساعة 10:45 دقيقة صباحا، بالتوقيت المحلي الشرقي للولايات المتحدة الأمريكية، أي الساعة 14:45 دقيقة بتوقيت غرينتش”. وأعلنت لجنة رؤساء هيئات الأركان في القوات المسلحة لكوريا الجنوبية، أن كوريا الشمالية قامت الليلة بتجربة صاروخية جديدة.

ونقلت وكالة “يونهاب” عن اللجنة “في تمام الساعة 23.41 من اليوم قامت كوريا الشمالية بإطلاق صاروخ يرجح أنه بالستي نحو بحر اليابان”. وسبق أن تحدثت وسائل إعلام يابانية عن إطلاق محتمل لصاروخ في كوريا الشمالية. وتكرر بيونغ يانغ تجاربها الصاروخية، بإطلاق صواريخ باليسيتية، وعابرة للقارات، بين الحين والآخر، ما يهدد أمن المنطقة، ويعرقل مساعي إرساء السلام بها.

Be the first to comment

اترك رد

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.