حلّ أزمة نقص الطيارين في سلاح الجو الأميركي بات جاهزاً للتنفيذ

طيار أميركي على مقاتلة أف-35
طيار أميركي على مقاتلة أف-35

وقع الرئيس الأميركي دونالد ترامب أمراً تنفيذياً في 20 تشرين الأول/أكتوبر يساعد سلاح الجو على حل مشكلة النقص الحاد في عدد الطيارين.

وقال المتحدث باسم وزارة الدفاع الأميركية “البنتاغون”، غاري روس، إن سلاح الجو يفتقر حالياً إلى 1500 طيار، مضيفاً أنه من المتوقع أن يسمح وزير الدفاع لقائد القوات الجوية باستدعاء قرابة 1000 طيار متقاعدين لمدة تصل إلى ثلاث سنوات.

ويسمح القرار الجديد بتعديل إعلان الطوارئ الذي يتيح لسلاح الجو استدعاء الطيارين المتقاعدين، طبقاً لوكالة “أسوشيتد برس”.

ووفقاً للقانون الحالي، لا يجوز للقوات الجوية استدعاء أكثر من 25 طياراً، لكن الأمر الجديد سيلغي هذا السقف للقوات الجوية، فضلاً عن فروع أخرى من الجيش.

وكان سلاح الجو الأميركي كشف في آب/أغسطس الماضي عن وجود عجز كبير في عدد الطيارين، مطلقاً مبادرة “العودة الاختيارية للواجب” للطيارين المتقاعدين.

ومع نهاية السنة المالية في أيلول/سبتمبر 2016، كان لدى سلاح الجو الأميركي 1555 طياراً فقط، في مؤشر على نقص في الطيارين لدى هذا الجهاز الحيوي بالجيش.

ويأتي هذا القرار بالتزامن مع توتر بين الولايات المتحدة وحلفائها من جهة وكوريا الشمالية من جهة أخرى، بسبب البرامج النووية والصاروخية لبيونغ يانغ.

Be the first to comment

اترك رد

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

Translate