روسيا والسعودية بصدد حلّ كافة المسائل المتعلّقة بصفقة منظومة “أس-400″‏

منظومة أس-400
صواريخ "أس-400" روسية في الساحة الحمراء خلال العرض العسكري ليوم النصر في موسكو في 9 مايو 2017 (AFP)

عدد المشاهدات: 2020

صرح مساعد الرئيس الروسي للتعاون العسكري التقني، فلاديمير كوجين، بأن موسكو والرياض حتى نهاية العام الجاري سوف تحلان كافة المسائل المتعلقة بصفقة منظومة الدفاع الجوي “أس-400”.

وقال كوجين للصحفيين – وفقاً لوكالة سبوتنيك” – إنه “جرى توقيع حزمة من الإتفاقيات مع المملكة العربية السعودية، بما في ذلك أس-400 وبشأن كلاشينكوف أيضاً ينظر في تنظيم الإنتاج في هذا البلد. وبالنسبة للأنظمة الأكثر تعقيداً، فيجري حالياً بحث القضايا التكنولوجية والجوانب المالية”.

وأضاف: “آمل أنه بحلول نهاية العام الجاري، سوف نتلقى إجابات على كافة الأسئلة المتبقية”.

هذا وكان رئيس شركة “روستيخ” (Rostec) الروسية، سيرغي تشيميزوف صرّح في أوائل كانون الأول/ديسمبر الجاري، بأن المباحثات حول تصدير منظومة أس-400 للجانب السعودي جارية، مشيراً إلى أنه لم يتم التوقيع على أية عقود بعد.

هذا وكانت روسيا والسعودية توصلتا خلال زيارة الملك سلمان بن عبد العزيز آل سعود إلى موسكو في 5 تشرين الأول/أكتوبر الماضي، إلى اتفاق حول تزويد الرياض بمنظومات أس-400. ونقلت صحيفة “كوميرسانت” الروسية، عن مصدر قريب من المحادثات الروسية السعودية، أن الرياض قد تشتري من موسكو ما لا يقل عن أربع منظومات من النوع المذكور بقيمة تبلغ ملياري دولار.

يشار إلى منظومات الدفاع الجوي أس-400 (تريومف) هي أنظمة صاروخية مضادة للطائرات ذات مدى بعيد وقدرة فائقة على ملاحقة أهداف عدة في آن واحد، ومصممة لتدمير طائرات وصواريخ استراتيجية وتكتيكية، صواريخ بالستية وأهداف تفوق سرعتها سرعة الصوت ووسائل أخرى معدة لهجوم جوي في ظروف الدفاع الكيميائي الإلكتروني وغيره.

ويصل مدى عمل المنظومة إلى 400 كيلومتراً، وهي قادرة على تدمير أهداف على ارتفاعات تصل إلى 30 كيلومتراً، وقد دخلت خدمة القوات المسلحة الروسية عام 2007.

Be the first to comment

اترك رد

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.