الصين تخطط لاختبار نظام الدفاع الصاروخي أس-400 للمرة الأولى

منظومة أس-400
أنظمة أس-400 الروسية في الساحة الحمراء (Red Square) خلال العرض العسكري ليوم النصر في موسكو في 9 أيار/مايو 2016 (رويترز)

تخطط الصين للمرة الأولى لاختبار نظام الصواريخ أرض-جو “أس-400 تريومف” (S-400 Triumph) التي حصلت عليه مؤخراً من روسيا، وذلك في نهاية الشهر الحالي أو أوائل الشهر المقبل، وفقاً لتقرير صادر في 27 تموز/يوليو الحالي عن وكالة “تاس” الإخبارية.

وقالت إحدى المصادر للوكالة إنه “من المقرر أن تقوم وحدة جيش التحرير الشعبي الصيني – التي خضعت لتدريب في روسيا – في أواخر تموز/يوليو أو أوائل آب/أغسطس الماضي باختبار النظام على هدف بالستي في منطقة إطلاق صينية”.

من جهتها، رفضت الخدمة الفيدرالية الروسية للتعاون التقني العسكري التعليق على التقرير.

هذا وتسلّمت الصين الدفعة الأولى من أنظمة الصواريخ أس-400 تريومف الروسية الأسبوع الماضي، حسبما قال مصدر دبلوماسي عسكري لتاس. وبعد توقيع الوثيقة، انتقلت الأنظمة إلى ملكية الصين بالكامل.

وقالت إحدى المصادر حينها: “في الأسبوع الماضي، تم التوقيع على شهادة القبول للدفعة الأولى من أنظمة أس-400 التي تم تسليمها من قبل روسيا عن طريق البحر في أيار/مايو 2018. وتم نقل هذه الأنظمة إلى ملكية الصين فور توقيع الوثائق”.

وبدأت أخبار توقيع روسيا على عقد لبيع أنظمة أس-400 مع الصين بالإنتشار في تشرين الثاني/نوفمبر 2014. وفي تشرين الثاني/نوفمبر 2015، أكد مستشار الرئيس الروسي للتعاون التقني العسكري فلاديمير كوجين هذه التقارير. وبهذا، أصبحت الصين أول مشتر أجنبي لهذه الأنظمة وهي ستتلقى دفعتين منها.

إن الأس-400 هو نظام صاروخي للدفاع الجوي طويل ومتوسط المدى مصمم لضرب أسلحة الهجوم الجوي (بما في ذلك الطائرات الشبح) وأي أهداف جوية أخرى. واعتباراً من اليوم، يمكن لمنظومة الدفاع الجوي ضرب أهداف على مسافة تصل إلى 250 كم.

Be the first to comment

اترك رد

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.