الولايات المتحدة تلغي مناورة عسكرية جديدة في كوريا الجنوبية… والسبب؟

من مناورات جرت بين كوريا الجنوبية والولايات المتحدة في 2017 (صورة أرشيفية)
من مناورات جرت بين كوريا الجنوبية والولايات المتحدة في 2017 (صورة أرشيفية)

قرر وزير الدفاع الأميركي جيم ماتيس ونظيره الكوري الجنوبي جيونغ كيونغ-دو الغاء المناورة العسكرية “فيجيلنت إيس” التي كانت مقررة في كانون الاول/ديسمبر، وفق ما أعلنت المتحدثة باسم البنتاغون دانا وايت في 19 تشرين الأول/ أكتوبر.

وقالت وايت في بيان صدر في واشنطن إن الوزيرين اللذين التقيا في سنغافورة، يريدان بذلك “منح العملية الدبلوماسية (مع كوريا الشمالية) كل فرص الاستمرار”.

وأضاف البيان أن “الوزيرين عازمان على تعديل المناورات العسكرية للتأكد من حسن استعداد قوات” البلدين، ما يوحي بأنه لا يزال ممكنا إجراء مناورات مختلفة وأقل حجما.

واضافت وايت “انهما تعهدا مواصلة التنسيق في شكل وثيق” موضحة ان ماتيس ابلغ نظيره الياباني تاكيشي وايا بهذا القرار.

و”فيجيلنت إيس” تدريب جوي سنوي يجري بداية كانون الاول/ديسمبر في كوريا الجنوبية لتحسين التنسيق بين الجيشين. وشاركت فيه العام الفائت 230 طائرة ونحو 12 الف جندي اميركي وكوري جنوبي.

Be the first to comment

اترك رد

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

Translate