بعد توقف التدريبات.. كوريا الجنوبية تجري تدريبين عسكريين مع أميركا

كوريا الجنوبية
صورة التقطت في 5 تموز/يوليو 2017 والتي قدمتها وزارة الدفاع الكورية الجنوبية في سيول تظهر نظام ‏إطلاق الصواريخ الأميركي ‏M270‎‏ وهو يُطلق الصاروخ التكتيكي ‏MGM-140‎‏ في البحر الشرقي من ‏موقع لم يُكشف عنه على الساحل الشرقي لكوريا الجنوبية خلال تمارين مشتركة بين أميركا وكوريا الجنوبية ‏‏(‏AFP‏)‏

تجري كوريا الجنوبية تدريبين عسكريين الأسبوع القادم بعد ذوبان الجليد مع كوريا الشمالية والذي دفع سول وواشنطن لوقف تدريباتهما المشتركة بهدف إعطاء دفعة للمحادثات النووية، وفق ما نقلت وكالة رويترز.

وكانت الدولتان الحليفتان قد اتفقتا الأسبوع الماضي على وقف تدريبات (فيجيلنت إيس) المقررة في كانون الأول/ديسمبر المقبل، وذلك بعد تأجيل تدريبات (أولتشي فريدم جارديان) السنوية في آب/أغسطس الماضي.

وقالت وزارة الدفاع الأميركية (البنتاغون) إن الهدف من الخطوة كان إعطاء ”كل فرصة ممكنة لمواصلة“ المفاوضات النووية بين الولايات المتحدة وكوريا الشمالية.

وقالت قيادة الأركان الكورية الجنوبية المشتركة إنه تقرر إجراء تدريبي (تايجوك) و(هوجوك) للحفاظ على الجهوزية الدفاعية وتعزيز روح العمل المشترك بين أفرع الجيش.

وسيجرى تدريب (تايجوك) الخاص بالمواقع القيادية خلال الفترة من الاثنين حتى الجمعة، بينما سينطلق تدريب (هوجوك) للمناورات الميدانية الأسبوع المقبل ويستمر أسبوعين حول نهر هان الجنوبي الذي يقع إلى الشرق من العاصمة سول.

وقالت قيادة الأركان المشتركة في بيان “الهدف من تدريبات هذا العام الحفاظ على وضع دفاعي متوازن وتحسين الأداء نظراً لتعليق تدريبات (أولتشي فريدم جارديان).

ومن المتوقع أن يعقد كبار قادة الدفاع في كوريا الجنوبية والولايات المتحدة اجتماعاً في واشنطن الأسبوع القادم في إطار اجتماعهما التشاوري الأمني السنوي.

Be the first to comment

اترك رد

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

Translate