روسيا تتهم الولايات المتحدة بالوقوف وراء هجوم الطائرات المسيرة على قاعدة حميميم

قاعدة حميميم الروسية في سوريا (صورة أرشيفية)
قاعدة حميميم الروسية في سوريا (صورة أرشيفية)

أعلن نائب وزير الدفاع الروسي الفريق أول ألكسندر فومين أن طائرة استطلاع أميركية من طراز Poseidon-8، عملت على توجيه الدرونات التي هاجمت القاعدة الروسية في حميميم السورية مطلع العام، بحسب ما نقلت وكالة إنترفاكس الروسية في 25 تشرين الأول/ أكتوبر.

وقال فومين خلال الجلسة العامة لمنتدى شيانغشان الدولي الثامن للقضايا الأمنية في بكين: “شكلت 13 طائرة بدون طيار سربا قتاليا واحدا، وشنت هجومها على قاعدتنا بداية العام الحالي وجرى توجيهها من قيادة موحدة. وبالتوازي، حلّقت طائرة استطلاع أميركية من طراز Poseidon-8 في أجواء شرق المتوسط على مدى 8 ساعات”.

وأشار فومين، إلى أن الدرونات المهاجمة، تحولت إلى نظام توجيه يدوي عندما تصدت لها الأنظمة الإلكترونية الروسية، وقال: “طبعا لا يمكن لفلاح جاهل القيام بعملية التحكم اليدوي هذه”.

وأضاف: “بعد تعرض الدرونات لتأثير التشويش الإلكتروني الروسي، تراجعت إلى مسافة محددة وجرت إدارتها من الفضاء وتوجيهها إلى ثغرات محددة حاولت التسلل عبرها ولكنها تعرضت للتدمير”. ودعا فومين، إلى التوقف عن تجهيز الإرهابيين بالمعدات عالية التقنية والأسلحة الحديثة.

Be the first to comment

اترك رد

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.