الرئيس الأميركي يوعز للبنتاغون بإنشاء “قيادة عسكرية للفضاء”

طاقم المركبة الفضائية X-37B Orbital Test Vehicle في قاعدة فاندنبرغ للقوات الجوية بعد إكمالهم 674 يوما في الفضاء (شركة بوينغ)
طاقم المركبة الفضائية X-37B Orbital Test Vehicle في قاعدة فاندنبرغ للقوات الجوية بعد إكمالهم 674 يوما في الفضاء (شركة بوينغ)

أمر الرئيس الأميركي دونالد ترامب في 17 كانون الأول/ ديسمبر بإنشاء “قيادة عسكرية للفضاء”، وهي عبارة عن هيكل تنظيمي جديد داخل البنتاغون ستكون له السيطرة الكلية على العمليات العسكرية الفضائية، بحسب ما نقلت وكالة فرانس برس للأنباء.

والقيادة الجديدة هذه منفصلة عن هدف ترامب ببناء فرع جديد تماما للجيش يسمى “قوة الفضاء” ولكنها يمكن أن تكون خطوة في ذلك الاتجاه. وقال ترامب في مذكرة لوزير الدفاع جيم ماتيس “أوعز بإنشاء، وبما يتماشى مع قوانين الولايات المتحدة، قيادة الولايات المتحدة الفضائية لتكون قيادة قتالية موحدة فاعلة”.

ومن مركز كندي الفضائي في كاب كانافيرال في فلوريدا قال نائب الرئيس مايك بينس إن القيادة الأميركية للفضاء الجديدة ستضم القدرات الفضائية في جميع الفروع العسكرية.

وقال بينس “سيطور مفهوم العمليات الفضائية بشكل يتيح لمقاتلينا الدفاع عن أمتنا في هذه الحقبة الجديدة”.

وأعلن ترامب في حزيران/يونيو أنه يرغب في إنشاء “قوة فضائية” ستكون فرعا جديدا تماما في القوات المسلحة إلى جانب قوات البحرية والمارينز والجيش وسلاح الجو.

وشدد على أن هذه الخطوة ضرورية للتصدي للثغرات في الفضاء وتأكيد الهيمنة الأميركية في هذا المجال.

Be the first to comment

اترك رد

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.